“مملكة كوش النوبية وحضارتها”: جانب غير معروف من التاريخ الفرعوني..

مملكة كوش النوبية في مصر القديمة من الحضارات اللي مش كتير من الناس يعرفوا عنها. بيبدأ تاريخ حضارة الكوش باحتلال النوبة -اللي كانت معروفة زمان بـ “الكوش”- في عصر الفرعون المصري تحتمس الأول في سنة ١٥٠٤ قبل الميلاد، ومن ساعتها بدأت النوبة تتأثر بالعادات والتقاليد المصرية لحد سنة ١٠٧٠ قبل الميلاد لما اتفككت دولة مصر الحديثة وقدرت النوبة إنها تستقل من الحضارة المصرية وتأسس حضارة الكوش.. وكون النوبة جزأ لا يتجزأ من مصر وإرثها الحضاري، قررنا نتكلم عنها ونحكي ليكم عن تاريخها.

في النص الأول من تاريخ الحضارة تركزت قوة الحكم في العاصمة ”نبتة“ واللي كانت تقع في شمال المملكة. وفي سنة ٧٢٧ قبل الميلاد قدر الملك الكوشي ”بعنخي” يسيطر على مصر السفلى وبدأ حكم الأسرة الخامسة والعشرون على مصر، ولكن بسبب الحروب والحملات العسكرية من الدولة الآشورية لغزو مصر، ”مروي“ بقت العاصمة الكوشية الجديدة في سنة ٥٩٠ قبل الميلاد و كانت بتقع جنوب المملكة لأن موقعها أحسن لردع الجيش الآشوري. 

 معبد آمون في جبل البركل، عن Travel Earth.

ولأن النوبة إتأثرت بشكل كبير بالحضارة المصرية كانت المملكة الكوشية بتتبع التقاليد المصرية؛ فكانت العادات الدينية والحكم شبيه بالموجود في مصر الفرعونية. ففي المملكة الكوشية كان الملك وأسرته في أعلى مكانه وبيتليهم الكهنة، وكانت الحرف اليدوية والزراعة من أهم الأعمال في الدولة الكوشية، وده غير إن الكوشيين كانوا بيؤمنوا بالبعث بعد الموت زيّ المصريين واهتموا يتحنيط الموتى وبناء مقابرهم على شكل هرم. 

كمان كانت الحياة الدينية في مملكة الكوش مبنية على الأسس المصري  فكان الإله آمون هو الإله الأساسي وكان إله الشمس بيتجسد في شكل إنسان برأس كبش ومن أهم معابد آمون هناك معبد آمون في جبل البركل، وكانت ماعت إلهة الحق والعدالة من الألهة المصرية اللي كان الكوش بيعبدوها، وكانت قصة إيزيس وأوزوريس مقدسة في المملكة فكانت أيزيس بترشد الموتى وكان أوزوريس إله الموتى والعالم السفلي. وفي النصف التاني من تاريخ كوش، لما بعدت العاصمة عن حدود مصر بقى في هناك آلهة جديدة غير الألهة المصريين زيّ الإله اباداماك وهب الإله المحارب وبيتجسد في شكل إنسان برأس أسد وبيعتبر حامي للملك ومن المعابد اللي شيدت له معبد اباداماك في النقعة.

معبد اباداماك في النقعة، عن Farahe.

أهم الملوك والملكات الكوشين

الملك بعنخي

حكم المملكة من سنة ٧٤٦ إلي٧١٦ قبل الميلاد وقدر في السنة العشرين من الحكم يسيطر على مصر وحقق السلام واللي أدي إلي ازدهار النشاط المعمري وشيد في عصره معبد آمون.

عن Twitter

الملكة أماني ريناس

حكمت من سنة ٤٠ لسنة ١٠ قبل الميلاد، وكانت زوجة الملك ترتيفاس وبدأ حكمها للبلاد بعد موت زوجها. ولما احتل الرومان مصر حاولت الملكة التفاوض مع الحامي الروماني لمنع دخول الرومان المملكة، وقدرت برضه تواجه الرومان وتهزمهم في عدد من المعارك في جنوب مصر، ولكن بعد صراع قدر الحامي الروماني بترونيوس يهزمها ويرد الجيش الكوشي  للنبقة واللي اتحولت حدود مصر الرومانية مع مملكة الكوش، وبعدها قدر الحاكم الروماني وملوك كوش من الوصول لمعاهدة سلام بين المملكتين.

مع بداية القرن الثاني بعد الميلاد وزيادة قوة الرومان والحملات العسكرية على كوش بدأت الضعف يسري في شرايين المملكة، ومع انتشار حرف جديدة غير تقليدية مقدرتش الحضارة الكوشية تتنافس مع الحضارات التانية، وبدأ اضمحلالها في القرن السادس بعد الميلاد مع انتشار الديانة المسيحية. 

آخر كلمة: بالرغم من أن الحضارة الكوشية غير معروفة لأن كتير من آثارها تم هدمها على مر الزمان إلا وأنها من الحضارات المثيرة للإهتمام اللي لازم نتعلم عنها.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin