فيلم “ستموت في العشرين” في جوايز الأوسكار بسنة 2020

وزارة الثقافة السودانية اختارت فيلم “ستموت في العشرين” علشان يمثل السودان في جوايز الأوسكار بدورته الـ 93 في سنة 2020 ضمن فئة أفضل فيلم روائي أجنبي.. ودي تعتبر أول مرة السودان يدخل فيها بعمل فني في المهرجان العالمي ده، اللي يعتبر واحد من أكبر وأهم المهرجانات للأفلام بالعالم، واللي بيستناه الفنانين والجماهير من كل العالم لحضوره ومتابعته.

عن: wikipedia

فيلم “ستموت في العشرين” هو فيلم دراما سوداني، وأول فيلم روائي في السودان من 20 سنة، من إخراج أمجد أبو العلا، وإنتاج السودان ومصر وتم إنتاجه في سنة 2019، ومن بطولة إسلام مبارك، ومصطفى شحاتة، ومازن أحمد، وبثينة خالد، وطلال عفيفي، ومحمود السراج، وبونا خالد.. وكان من المشاركين في الكتابة المخرج والكاتب الإماراتي يوسف إبراهيم.

قصة الفيلم بتدور حوالين “مزمل” شاب من قرية سودانية بتنتشر فيها الأفكار الصوفية، وبتجيله نبوءة إنه هيموت لما يتم 20 سنة، فبيقضي حياته قلقان، وفي نفس الوقت بيقابل مصور سينمائي، والفيلم كسب جايزة نجمة الجونة الذهبية لمسابقة الأفلام الروائية الطويلة في مهرجان الجونة السينمائي 2019، وكمان جايزة التانيت الذهبي في مهرجان أيام قرطاج السينمائية، والفيلم متأخد من “النوم عند قدمي الجبل” وهي مجموعة قصصية للكاتب ‏السوداني حمور زيادة اللي كسب جايزة نجيب محفوظ الأدبية.

والمخرج أمجد أبو العلا هو مخرج سوداني وكسب جوايز كتير جدًا زيّ جايزة أسد المستقبل لمهرجان البندقية فينيسيا السينمائي الدولي، وعمل أعمال وثائقية كتير، وأخرج أفلام قصيرة.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: 5 مخرجين عرب شباب انتقلوا للعالمية بأفلامهم الناجحة.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin