فيديوهات محمد وبسنت: إحالة والد الطفل للتحقيق بتهمة الاستغلال

الفترة الأخيرة انتشرت سلسلة من الفيديوهات باسم “محمد وبسنت” واللي بتعرض قصة حب لولد عنده ست سنين اللي بيحب زميلته في المدرسة بسنت. وبدأت الناس تتفاعل مع الفيديوهات اللي كان بيصورها والد الطفل واللي كانت بتعرض مواقف حب بريئة للطفل وغيرته على زميلته بطريقة كوميدية من زميلهم ياسين وتصدر التريندات. ورغم إن المحتوى المفروض إنه كوميدي ومش ضار، ولكن المجلس القومي للأمومة والطفولة اعترض بشدة على الفيديوهات.

بعد ما اتشهرت الفيديوهات وكمان تم استضافتهم في برامج تليفزيونية اللي كان بيتكلم فيها الطفل عن قد إيه هو بيحب الطفلة دي وعايز يتجوزها، أدان المجلس القومي للطفولة والأمومة، والد الطفل المطرب حسام الشرقاوي لاستغلال الطفل ونشر “فيديوهات مسيئة” على منصات مواقع التواصل الاجتماعي لإنهم شافوا إن النوع ده من المحتوى مش مناسب لسن الأطفال.. ولكن أكد والد الطفل إنه ماستغلش ابنه للشهرة لإنه معروف من 15 سنة، وليه نجاحات وتريندات كتيرة، وكان مصمم إن ابنه مقالش أي حاجة في الفيديوهات مسيئة أو خادشة للحياء.. وقال “الموضوع كله هزار بصور ابنى زيّ كل الناس وهو بيحكيلي عن اللي بيحصله في المدرسة والدرس وكنت بعيط من كتر الضحك وأنا بتفرج فقولت أكيد الناس هاتحب الفيديوهات بتاعته، وفعلًا نشرت فيديوهاته اللي لاقت مشاهدة كبيرة جدًا من كل الناس”.

ورغم تمسكه برأيه في نفسه وابنه اللي معملوش حاجة غير تقديم محتوى كوميدي خفيف، طلع الوالد في مداخلة تليفزيونية في أحد البرامج، واعتذر لو كان أساء في تصرفه بأي صورة من الصور بالنسبة للمجلس القومي للطفولة، وقال “اعتذر وابوس دماغ المجلس القومي، وأي حاجة المجلس القومي شايفها ضدي أنا موافق عليها، وبحترم وجهة نظرهم.. بعتذر ألف اعتذار، ولو أنا عملت حاجة مش واخد بالي منها فأنتم بتحافظوا على أطفالنا والجيل الجديد”. أما بالنسبة لردود أفعال الناس فكانت منقسمة بين رأي إن الكل بيستخدم السوشيال ميديا وبيصوروا أولادهم كجزء طبيعي وكبير من حياتهم، والبعض شايف إن الأطفال ليهم حقوقهم في إن يكون ليهم خصوصية.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: “أزمة عمرو دياب ودينا الشربيني: ليه اللي قالته مادلين طبر عن الموضوع أثار الجدل.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin