الأزمة الاقتصادية الحالية هي الأسوأ من الحرب العالمية التانية

أزمات ورا بعض في السنين الأخيرة من أوبئة عالمية وحروب وإضطرابات في مناطق متفرقة من العالم كان ليها أثر كبير بتدفع تمنه شعوب العالم والدول اللي بتحاول قدر الإمكان الحفاظ على اقتصادها من الانهيار، ودول بتحاول تحافظ على السلام الاجتماعي الداخلي في ظل أزمات ليها ارتدادات عنيفة في عالم بقى متصل ببعضه بشكل غير مسبوق.

الدكتورة جيهان صالح – عن اليوم السابع

تصريحات مجلس الوزراء عن الأزمة

الدكتورة جيهان صالح، المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء، قالت في تصريحات إعلامية إن الأزمة الاقتصادية العالمية اللي بيشهدها العالم كبيرة وغير مسبوقة، وماشفهاش اقتصاديات العالم من الحرب العالمية التانية، ومعظم الاقتصاديات بتعيش تحت الأزمة دي وهو اللي بيعمق حالة عدم الاستقرار.

جيهان صالح أضافت في حوار مع الإعلامية، لميس الحديدي، في برنامج “كلمة أخيرة” إن مصر مش بعيدة عن العالم والأزمة العالمية وبتتأثر بيها كون العلاقات المصرية الخارجية منفتحة على كل دول العالم. وتابعت “كنا بنعتمد على روسيا وأوكرانيا في القمح، وبالتالي اللي بيحصل دلوقتي بيمثل ضغط على البلاد لتوفير السلع دي، والطاقة اللي أتأثرت بشدة بسبب الحرب الروسية الأوكرانية.”

الحفاظ على مستوى دخل المواطن

مستشار رئيس الوزراء قالت إن المستهدف الرئيسي من أي اقتصاد هو رفع مستوى معيشة المواطن، وده عن طريق الدخل الحقيقي اللي بيحصل عليه ،وبالتالي بيوفر له الحصول علي السلع والخدمات اللي بيحتاجها، خصوصًا في ظل الأزمات الاقتصادية، وأضافت إن الدولة بتحرص على استمرارية مقدرة دخل المواطن على توفير كل اللي بيحتاجه. جيهان صالح كمان وضحت إن في ظل الأزمات الحالية من الضروري تحديد الأولويات، وهو اللي بتهدف له الحكومة في الأوقات اللي زيّ دي.

خلق فرص عمل في ظل الأزمة

جيهان صالج كمان قالت ن الهدف الرئيسي من السياسة الاقتصادية للدولة هو خلق فرص عمل للمواطنين، وأضافت في حوار سابق ليها في برنامج “يحدث في مصر” على “MBC مصر” إن شغل الحكومة الشاغل من ورا السياسة الاقتصادية هو خلق فرص عمل خاصة للعدد الأكبر من السكان شباب.

أثر الأزمة الاقتصادية والحرب العالمية التانية

كانت الأزمة الاقتصادية اللي عصفت بالدول الأوربية والعالم بعد الحرب العالمية الأولى سبب في الحرب العالمية التانية، فالكساد الاقتصادي اللي حصل زوّد الفقر ومعدلاته، وأدى لتكدس البضايع في الأسواق الأوروبية، وغياب القدرة الشرائية، وانتشرت البطالة اللي كانت سبب في إشعال الحرب. انهارت الدول بعد الحرب، ولإن اقتصادات العالم وأزماته بتأثر على كل الكوكب كانت الظروف بعد الحرب شديدة القسوة، خصوصًا على الدول اللي كانت تحت الاستعمار من الدول المشتركة في الحرب زيّ مصر.

الأزمة الاقتصادية الحالية معقدة

الدكتور محمد نجم، الباحث الاقتصادي، قال لنا في تصريحات خاصة إن الأزمة الاقتصادية العالمية معقدة جدًا وملهاش مثيل. وأضاف نجم في كلامه لينا إن في موجة من التأثيرات السلبية بتأثر على مختلف الدول والاقتصاد العالمي، وبتتأثر بقرارت البنك الفيدرالي الأمريكي ورفع سعر الفايدة.

وأشار  الباحث الاقتصادي في كلامه إن التضخم اللي بيشهده العالم أكبر وأضخم من إن يتم السيطرة عليه بسعر الفايدة، وأكد إن الأزمة اللي بنشهدها حاليًا ما حصلتش قبل كده.

محمد نجم، المحلل والباحث الاقتصادي – عن الوفد

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: خطة الدولة لمواجهة أزمة القمح العالمية من خلال استصلاح أراضي جديدة

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin