أبطال مجهولين اتسطروا في التاريخ بحروف من دهب

التاريخ دايمًا بيكتب عن حكاياتهم وقصصهم بس قليل منهم اللي أخد حقه في الشهرة، أبطال مجهولين بس الأكيد إن إنجازاتهم تستحق إنها تتسطر في التاريخ بحروف من دهب، وفي ذكرى حرب أكتوبر حبينا نكرم أبطال كانوا مفتاح للنصر بشكل من الأشكال بروحهم وعزيمتهم واجتهادهم وإيمانهم بإن النصر جاي.

عبد الرحمن القاضي – صاحب أشهر صورة في الحرب

المقاتل البطل عبد الرحمن القاضي ابن مدينة المراغة شمال محافظة سوهاج، صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر، واحد من أبطال ومقاتلي الكتيبة 212 دبابات في فرقة 19 مشاة، الصورة اتاخدت لحظة عبور القناة وهدم خط بارليف، صورة وصفت مشاعر حقيقية وصادقة في أهم لحظة في تاريخ مصر وهي لحظة الانتصار، وهو رافع سلاحه وبيقول “الله أكبر” بطاقة وفرحة كانت بتهز الأرض، خلت كل الصحف في الوقت ده تتكلم عنها واعتبروها أيقونة من أيقونات الحرب.

باقي زكي – صاحب فكرة خراطيم المياه لتدمير خط بارليف

باقي زكي مهندس بالجيش المصري ورئيس فرع المركبات بالجيش الثالث الميداني في حرب أكتوبر، وصاحب فكرة استخدام ضغط المياه علشان يعملوا منها ثغرات في الساتر الترابي المعروف باسم “خط بارليف” في سبتمبر عام 1969 واللي تم تنفيذها في حرب أكتوبر عام 1973.. الفكرة جاتله من قانون “قانون نيوتن الثانى” ولحد دلوقتي بيتم تدرسيها في الكليات العسكرية. وبكده يبقى هدم إدعاء إسرائيل بإنه “الخط الذي لا يقهر” بس المصريين قدروا يخلوه زيّ القطع الهشة وكل ده في ست ساعات!

محمد العباسي – أول من رفع العلم المصري على أرض سينا

محمد عباسي هو أول واحد قدر إنه يتسلق خط بارليف بعد هدمه ورفع عليه العلم بعد ما وصل أول نقطة حصينة كانت بين “الكاب” و”التينة”، وقال في حوار صحفي قبل ده إنه ماكانش لوحده لما طلع، كان معاه اتنين بس المقدم ماجد قاله “خد يا عباسي وارفع العلم”، وقال إنه كان مستني اللحظة اللي يحرر فيها الأرض واتحققت بعد سبع سنين خدمة في الجيش.

أحمد إدريس – صاحب فكرة الشفرة النوبية لخداع إسرائيل

في وقت الحرب كان في مشكلة مع الجيش المصري وهي فك الشفرات ووقتها طلب السادات إنهم يقدموا حلول، فاقترح عليهم أحمد إدريس “واحد من المجندين” فكرة اللهجة النوبية وده لإنها مفيهاش حروف، ووصل الاقتراح ده للسادات ووافقه بيه، ومن بعدها نقلوا أحمد إدريس ومعاه 300 نوبي لقيادة الجيش، وبدأوا يِسَموا المعدات باللغة النوبية، وتم اعتماد الشفرات وكل الرسائل بالنوبية لحد يوم النصر.

محمد عبد العاطي – الملقب بصائد الدبابات

محمد عبد العاطي أشهر صائد دبابات، اسمه اتحط ضمن الموسوعات الحربية، بعدما قدر إنه يدمر أكتر من 30 دبابة ومدرعة إسرائيلية فى حرب أكتوبر 1973، وكان أول فرد فى مجموعته يعبر خط بارليف.

برغم مرور ٤٨ سنة بس لسه الحكايات والقصص مانتهتش ومهما حكينا عنها لسنين وسنين هيفضل جزء من الحدوتة لسه ماتحكاش، وهيفضل في جنود مجهولة دايمًا ورا انتصار أكتوبر، هنحاول نسلط عليهم الضوء لإن الحكايات لسه ماخلصتش.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: في الذكرى الـ 47 لإنتصار 6 أكتوبر، تعالوا نحتفل بجمال أرض سيناء

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin