وزير الريّ السابق: الحرب ممكن تكون حل في أزمة إثيوبيا

وزير الريّ المصري السابق: محمد ناصر الدين علام، قال لـ daily news Egypt إن الحرب ممكن تكون حل في حالة إن الأزمة بين مصر وإثيوبيا ماتحلتش بالطرق السلمية.

وقال إن اختيار الحرب بالنسبة لمصر هيفضل متاح علشان نحمي الأمن القومي اللي مرتبط بشكل وثيق بأمن المصادر المائية المصرية.

وأضاف وزير الريّ المصري السابق إن رغم كل خطط إثيوبيا إلا إنها ماقدرتش توصل بالسد للارتفاع اللي كانت مخططة له، وإن ده دليل على إن المعارضة من جانب الحكومة المصرية تقدر توقف خطط إثيوبيا بالكامل.

وكانت إثيوبيا يوم الاتنين اللي فات أخطرت القاهرة إنها بدأت بالفعل في ملء السد للمرة التانية. ومصر اعتبرت ده انتهاك للقوانين الدولية اللي بتحكم الأنهار المشتركة ما بين الدول.

وقال الوزير السابق إن إثيوبيا أظهرت نوايا سيئة ورغبة في السيطرة على سريان النيل، واللي هيهدد بقوة الأمن القومي لدول حوض النيل.

ورغم إن القرارات الأخيرة في إثيوبيا مالهاش أي تأثير حقيقي على مصر، إلا إن أديس أبابا بتستخدم الملء الثاني للسد في بروباجندا سياسية داخلية. والقرارات دي بتحط ضغط على الحكومة المصرية من خلال نشر الإشاعات عن تأثير السد وفرض القرار الإثيوبي على الحكومة المصرية.

وأضاف إن إثيوبيا بتمارس سياسات استفزازية من خلال ملء السد، والخطابات اللي بتتفاخر فيها بقدراتها العسكرية رغم إن الحكومة الإثيوبية تجاهلت تمامًا هزيمتها في منقطة شمال تيجوري، وتدخل مجلس الأمن الخاص بالأمم المتحدة والقوات الدولية الأخرى اللي منعت انهيار الدولة تمامًا.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة.. على عكس حال باقي البلد: مدينة البترون السياحية اللي قدرت تنجو من أزمات لبنان

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin