هل رد مصطفى درويش على شيرين رضا قصف جبهة؟

رغم إنه لحد دلوقتي لسه ماخلصش تصوير فيلم “الملحد”، إلا إنه بقى حديث السوشيال ميديا كلها خلال اليومين اللي فاتوا بسبب الأزمات المتكررة اللي بتواجه الفيلم. وبعد انسحاب الممثل المصري، مصطفى درويش، من التصوير كرد فعل على بيان إبراهيم عيسى بخصوص “الإسراء والمعراج“، ظهرت أزمة جديدة بين درويش وشيرين رضا اللي بتشارك في الفيلم.

القصة بدأت من برومو برنامج “حبر سري” اللي هيتعرض في شهر رمضان، وظهرت الفنانة شيرين رضا في واحد من مشاهد البرومو وهي بتجاوب على سؤال عن رأيها في انسحاب مصطفى درويش من الفيلم، فردت رضا وقالت: “معرفش هو مين”.

نشر مصطفى درويش تصريح شيرين رضا على حسابه الرسمي على الفيس بوك، وعلق: “معلش السن، ربنا يديكي الصحة وفي فرق أجيال بيننا هتعرفي مين ولا مين”.

ومن هنا اتطورت الأمور بسرعة كبيرة واتحولت لحرب على السوشيال ميديا ما بين ناس بتغلط شيرين رضا وبتقول إن درويش قصف جبهتها، وناس بتغلط درويش وبتقول إن اللي قاله قلة ذوق وماينفعش يتكلم عليها كده، بالذات إنه استخدم كارت السن علشان يوجه لها إهانة، ودي حاجة مش كويسة خالص.

اللي بيحب يفهم بيفهم واللي بيحب يظيط بيظيط وخلاص انا لا بسخر ولا اقدر اسخر من سن حد انا مش طفل مانا كبير في حاجه في…

Posted by Mostafa Darwish on Monday, March 28, 2022

بعد الضجة اللي حصلت على السوشيال ميديا، رجع درويش وقال إن هجومه على الفنانة شيرين رضا ماكانش يقصد فيه السخرية منها زيّ ما الأخبار قالت.

وكتب درويش بوست على صفحته الرسمية على فيس بوك قال فيه: “اللي بيحب يفهم بيفهم واللي بيحب يظيط بيظيط وخلاص أنا لا بسخر ولا أقدر أسخر من سن حد، أنا مش طفل، أنا كبير”.

وتابع درويش: “فيه حاجة في الدنيا اسمها بتغلط في شخص بتقوله أنت كبير؟ مسمعتهاش قبل كده الصراحة، أنا بحترم كل الزملاء قدام أو جداد كلنا زملاء في شغل واحد، وأكيد بحترم الكبير قبل الصغير، اللي بيحترم نفسه فبيحترمه الناس، وأنا عمري ما غلط في زميل أو زميلة، ولا عمري أغلط”.

وواصل: “أنا ممكن أزعل من موقف، بس أغلط فيه مش تربيتي، أغلط في حد في التليفون أو على فيس بوك؟ أروح أغلط في وشه واللي معاشرني عارفين عني ده، بس كده.. وده للتوضيح نقفل القصة الغريبة دي”.

هل في حد غلطان في الموفق ده؟

في كلام كتير عن رد شيرين رضا في برومو برنامج “حبر سري” لما قالت: “أنا ماعرفوش”، والناس قالت إنه ممثل بيشاركها كاستينج فيلم ومثل مع يسرا وآسر ياسين، وبالتالي الناس دي رجحت فكرة إنها تعرفه بالفعل ولما اتسألت عنه في البرنامج وقالت ماعرفوش كان ممكن يكون قصدها تقلل منه.

لكن في احتمال كبير إنها تكون فعلًا ماتعرفتش على الاسم لما سمعته، ولو حتى كانت تعرفه فعًلا، فممكن يكون ده رد مختصر علشان تقفل الكلام في أزمة انسحابه من تصوير فيلم “الملحد” اللي هي جزء منه، واحنا مانعرفش إيه اللي بيحصل ما بين الكاستينج في الفيلم، فممكن تكون شيرين قفلت الكلام علشان مش عايزة تتكلم في تفاصيل ماتخصش حد.

وممكن تكون فعلًا في حاجة ما بينهم وعايزة تقلل منه، بس مانقدرش نمسك عليها غلطة في جملة “ماعرفوش” لإن الاحتمال قائم إنها فعلًا ماتعرفوش، والرد كان مختصر ومباشر، ومافهوش أي إهانة نقدر نمسكها عليها. لكن رد مصطفى درويش حول الموقف لحاجة شخصية جدًا وكان مشحون بمشاعر سلبية، واستخدامه كارت السن حاجة مش بنحترمها، لإنه ورغم إن السن مش حاجة تعيب أي حد، فهو استخدمها بطريقة ممكن تكون مهينة.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: بعد سنة من طرح “إنتي معلمة”، تتسبب في سجن حمو بيكا وعمر كمال

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin