مع اقتراب الشتا.. لبنانيين بيجمعوا الحطب بدل دفايات الكهربا

مع ارتفاع الأسعار والأزمات الاقتصادية اللي بتعيشها لبنان، شوفنا ظاهرة جديدة مع اقتراب الشتا وهي “جمع الحطب” من الشجر علشان يستخدموه في التدفئة بدل الدفايات الكهربائية اللي بتحتاج لكهربا وبتحتاج كمان لزيت الوقود “المازوت” والاتنين بقوا مش موجودين في البلد، ولو موجودين بقوا بأسعار مبالغ فيها فوق قدرة تحمل الشعب اللبناني.

ولإن الحاجة أم الاختراع، فانتشرت ظاهرة صناعة المدافيء من الحطب بشكل أساسي في الأماكن اللي الشتا فيها بيبقى صعب زيّ جرود البقاع والمتن الأعلى ومحيط الأرز شمال لبنان، وده أرخص بكتير من المازوت اللي حتى لو كان موجود ماكانش حد هيشتريه، يعني لو بيت لبناني احتاج لستة أطنان من الحطب هيكلفهم 12 مليون ليرة لبناني وده نص تكلفة المازوت دلوقتي.

المازوت تم سحب نسبة كبيرة منه من السوق اللبناني في الفترة اللي فاتت واللي خلى بعض المستشفيات تهدد بالإغلاق لإنها ماعندهاش الكمية الكافية منه لأسبوع قدام وبالتالي كل الأجهزة والمعدات اللي بتشتغل بيه هتقف. وعمل أزمة في رغيف العيش كمان لإن الأفران مابقوش قادرين يشتروه بأسعاره اللي في السوق السودا.

المازوت ده عبارة عن زيت تدفئة بيتم استخدامه كوقود للسخانات والدفايات ومولدات الكهربا، يعني من غيره مفيش كهربا، وغير إن شركات الكهربا بقت تولد الحد الأدنى من الكهربا، فالناس بقت تعتمد على المازوت واللي مابقاش موجود هو كمان، وده اللي خلى مظاهر الحياة اليومية يحصل لها شلل تقريبًا في لبنان.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: من مجاعة طالت الأطفال والحيوانات لطوابير البنزين: ياترى لبنان على مشارف الحرب الأهلية؟

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin