ليه أعدمت أثيوبيا أسرى سودانيين ومثلت بجثثهم؟

اتهمت القوات المسلحة السودانية الجيش الإثيوبي بإعدام 7 جنود سودانيين ومواطن سوداني كانوا أسرى عند الجيش الأثيوبي، بحسب بيان للقوات المسلحة السودانية، واللي نقلته وكالة الأنباء الرسمية.

القوات المسلحة قالت في البيان إن التصرف ده بيتنافى مع كل قوانين وأعراف الحرب والقانون الدولي الإنساني، وأكدت على إعدام الجيش الإثيوبي لسبع جنود سودانيين ومواطن مدني كانوا أسرى عندها وعرضتهم على المواطنين بكل خسة ودناءة، بحسب البيان.

وتابع البيان: “القوات المسلحة السودانية إذ تتقدم بخالص التعازي لأسر الشهداء الكرام، تؤكد وبشكل قاطع للشعب السوداني الكريم، بأن هذا الموقف الغادر لن يمر بلا رد، وسترد على هذا التصرف الجبان بما يناسبه، فالدم السوداني غال دونه المهج والأرواح، (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون). الجنة والخلود لشهدائنا الأبرار الله أكبر والعزة للسودان.”

جنود سودانيين بمنطقة الفشقة – عن بي بي سي

تمثيل بالجثث وغضب سوداني

رئيس المجلس السيادي في السودان، الفريق عبد الفتاح البرهان، زار منطقة الفشقة المحاذية للحدود مع إثيوبيا، وده دليل على رغبة سودانية في التعبير عن الغضب والرد على الإهانة دي، خصوصًا إنهم أسرى وأتقتلوا غدر وأتمثل بجثثهم.

عبدالفتاح البرهان – عن سي ان ان

ليه فيه خلافات بين أثيوبيا والسودان؟

في نزاع بشكل مستمر من سنين مع أثيوبيا بسبب خلافات على مساحات كبيرة من الأراضي الزراعية جوا حدود السودان، وهي المنطقة اللي زارها البرهان بعد الحادثة اللي بتُعرف بالفشقة، وهي ضمن حدود السودان بحسب اتفاقية حددت الخط الفاصل بين البلدين في أوائل القرن العشرين.

الأراضي المتنازع عليها بين السودان وأثيوبيا بتتقسم ل3 مناطق؛ الفشقة الصغرى والفشقة الكبرى والمناطق الجنوبية، ومساحتها حوالي مليونين فدان، وفيها 3 أنهار هي ستيت وعطبرة وباسلام، وده اللي بيخليها أرض خصبة جدًا ومهمة. الفشقة طولها حوالي 168 كيلومتر مع الحدود الإثيوبية، وبتقع ضمن المسافة الحدودية لولاية القضارف مع إثيوبيا، ودي مساحتها 265 كيلومتر.

السودان وبعد عمليات عسكرية قدرن ترجع 92%من الأراضي الخصبة في المنطقة دي، وده كان السنة اللي فاتت لأول مرة من 25 سنة.

منطقة الفشقة – عن بي بي سي

أسباب تانية للتوتر بين البلدين

في السنين الأخيرة، زاد التوتر بين السودان وإثيوبيا بسبب الصراع في منطقة تيجراي، شمال إثيوبيا، ده غير قيام إثيوبيا ببناء السد، والصراع في تيجراي أدى لهروب عشرات الآلاف من اللاجئين الأثيوبيين لشرق السودان.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: 111 قتيل و14 ألف سابوا بيوتهم.. إيه اللي بيحصل في إقليم دارفور؟

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin