قرارات الحكومة المصرية لخطة ترشيد استهلاك الكهرباء

من بداية الأسبوع الجاي هيتم تنفيذ خطة الحكومة لترشيد استهلاك الكهرباء في مصر، وده حسب تصريحات رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، وده في إطار حرص الحكومة على التواصل مع المواطن المصري وإعلامه بالمستجدات الخاصة بالتعامل مع الأزمة العالمية حاليًا، المرتبطة بالحرب بين روسيا وأوكرانيا، وده من خلال تعريف المواطن بكل الخطوات اللي بتاخدها الدولة المصرية للتعامل مع الأزمة اللي بتأثر على العالم كله.

الإجراءات اللي هيتم تنفيذها للتعامل مع الأزمة هتشمل قرارات استثنائية غير مسبوقة، وهتكون حسب توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وهيتم تطبيقها من نهاية الشهر الجاري أو بداية شهر سبتمبر. وهتتمثل في:

1- ترشيد استهلاك الكهرباء في المباني الحكومية، وقطع الكهرباء عن كل المباني الحكومية بعد انتهاء ساعات العمل، ما عدا الوحدات اللي ليها طبيعة خاصة.

2- إيقاف الإنارة الخارجية للمباني.

3- تخفيض إنارة الشوارع والمحاور الرئيسية بخطة واضحة بالتعاون مع الوزارات، بتوضيح من رئيس الوزراء: “كان بيتم إنارة ميدان التحرير، وقفنا الكلام ده، والتطبيق الكامل الأسبوع المقبل”.

4- تطبيق العمل بالتوقيت الصيفي للمولات والمحلات العامة بصورة قوية، وإغلاقها الساعة 11 م.

5- درجة حرارة التكيفات المركزية في المولات تكون 25 درجة فأكثر.

6- خفض الإنارة الخاصة بالمنشآت الرياضية، وغلق إنارة الاستادات الكبيرة والمنشآت الضخمة والصالات المغطاة، بحيث يكون في توقيت معين لقطعها وهيتم التنسيق بخصوصه مع مختلف النوادي والاتحادات الرياضية. لكن هيتم استثناء الحدائق والنوادي الاجتماعية لإن استهلاكها للكهرباء بسيط.

7- إعادة هندسة عملية تشغيل المحطات، الأولوية للتي تستهلك غاز طبيعي أقل وبتنتج كهرباء أكتر، زيّ محطات سيمنز.

رئيس الوزراء أشار إن الإجراءات دي بتستهدف في المقام الأول ترشيد استهلاك الكهرباء اللي هينعكس على توفير كميات أكبر من الغاز الطبيعي، اللي هتقوم مصر بتصديره، للتخفيف من حدة الضغط على الدولة لتوفير النقد الأجنبي. وأكد إن هيكون في متابعة يومية من جهات مختلفة ومن مسؤولين تنفيذيين للتأكد من تطبيق الإجراءات الخاصة بخطة ترشيد استهلاك الكهرباء.

عن: almalnews

جدير بالذكر إن مصر كانت مستورد للغاز الطبيعي لمدة سنين، لتلبية متطلبات الاستهلاك المحلي، لكنها رجعت لحالة التصدير الكافي في سنة 2019 نتيجة اكتشاف حقل “ظهر” للغاز الطبيعي البحري، اللي بيُعتبر أكبر حقل في منطقة شرق البحر المتوسط.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: مذكرة تفاهم ثلاثية لإمداد أوروبا بالغاز الطبيعي عن طريق مصر

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin