#سكوب_أمل: مركز إنقاذ الكلاب “Hope Rescue” من أزمة مالية بتهدد بإغلاقه لدعم غير مسبوق..

مركز إنقاذ وتأهيل الكلاب Hope Rescue هو من أشهر المنظمات الغير حكومية اللي بتساعد الكلاب في مصر، وفي الوقت الحالي بيعتنوا ب٣٥٠ كلب، بالإضافة للحالات اللي بينقذوها ويعالجوها بشكل دائم. ومع انتشار أزمة فيروس الكورونا، مر المركز بنقص شديد في التبرعات، والنقص ده خلى داعمين كتير يوقفوا دعمهم للمنظمة، ووصلت ديون أكل الحيوانات في Hope ل19.500 جنية مصري متأخرين عن دفعها لمدة ٦ شهور.

ولعدم قدرتهم على سداد الديون، أعلن المسؤلين عن المركز عن قرارهم بغلق الملجأ على صفحتهم الرسمية على الإنستجرام، وقالوا إنهم هيكتفوا في الوقت الحالي بالكلاب اللي عندهم لحد ما يلاقوا مكان تاني يعتني بيهم.

ونادى الشيلتر المتبرعين والمهتمين بأنشطته إنهم يساهموا في سداد ديون الأكل، وصرحت المنظمة إنها بدأت الملجأ في سنة ٢٠١٥ بحلم بناء أفضل وأنضف ملجأ للكلاب في مصر لتأمين حياة سعيدة للمخلوقات الفقيرة دي، ولكن من بداية فيروس كورونا اختفى معظم مؤيدين المنظمة، واتبقى عدد قليل من السيدات اللي لسة بيدعموا المنظمة، وللأسف دعمهم ده مش كافي.

ومع الإعلان الحزين ده، قدر الداعمين والمهتمين بحقوق الحيوان إنهم يسددوا ديون المنظمة في أقل من ٩ ساعات، ونشرت المنظمة إنها مش هتقفل أبوابها وجاهزة لأستقبال الكلاب المحتاجين من جديد.

آخر كلمة: قصة منظمة Hope Rescue بتنشر الأمل في قدرة الداعمين على مساندة المنظمات اللي بتهدف لعمل الخير وإنقاذ الأرواح الضعيفة.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin