حارسة قدم إيرانية بسبب أدائها البطولي في المباراة، تتعرض للتنمر

زهرة الكادي حارسة قدم في المنتخب الإيراني للسيدات قدرت إنها تسد ركلات ترجيح واتسببت في تأهل منتخبها لنهائي كأس أسيا، وبسبب أدائها البطولي شكك الفريق المنافس في كونها “رجل ولا ست”! وكانت حجتهم إنه بسبب “تكوينها الجسدي” وبسبب صورة تم تداولها في وقت الاحتفال ظهرت جزء من شعرها القصير!

الاتحاد الأردني لكرة القدم اتقدم بشكوى رسمية للاتحاد الآسيوي علشان يتحققوا من نوعها! وقالوا في الشكوى إنه لازم يبدأوا في تحقيق شفاف وسريع من قبل لجنة من الخبراء الطبيين علشان يتحققوا من أهلية اللاعبة! وإن فريق كرة القدم النسائي الإيراني له تاريخ في قضايا النوع وتعاطي المنشطات!

بس التحقيقات اللي قام بها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نتايجها جات إن الحارسة بنت! وقالوا إنها بتمارس النشاط الرياضي من سنين وسبق لها المشاركة في فعاليات كتيرة، وبتعتبر أبرز قائدات الفريق داخل الملعب من سنة 2009.

منتخب إيران لعب قبل كده ماتش “بأربعة رجالة” في ماتش لمنتخب السيدات والموضوع ساعتها انكشف وإيران اتطردت من البطولة، وده كان في نظرهم دافع قوي إنهم يشككوا في أي حد يبقى أدائه مميز زيّ أداء زهرة! ولو ماكانش فريق إيران كسب ماكانوش هيعلقوا عليها أو هيشوفوها مختلفة أصلًا! زهرة كادي بنت اتعرضت للتنمر بسبب ملامحها المختلفة وأدائها البطولي وتكوينها الجسدي الرياضي! وبعيدًا عن نتائج التحقيقات اللي أثبتت إدعاء المنتخب الأردني، بس في النهاية وصلنا لنتيجة واحدة! وهو أذى نفسي ومعنوي اتعرضت له زهرة وتشكيك في أنوثة بنت حاولت إنها تثبت لنفسها في مجتمعات للأسف لسه بينمطوا وبيحكموا على البنت بسبب شكلها أو شغلها.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: النظرة المعتادة للأوائل: هل المتفوقين لازم يكونوا بشكل محدد وغير كده نتنمر عليهم!

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin