تحركات الدول العربية لتجنب تكرار أزمة لبنان

لبنان من قبل الانفجار كانت بتعاني من مشاكل متعددة، فبسبب الفساد السياسي ونسبة البطالة العالية قامت ثورة بتهدف لتغيير الحكومة اللبنانية، وكمان في نهاية ٢٠١٩ بدأ سعر الليرة اللبناني بالانخفاض، والتضخم في لبنان وصل ثالث أعلى نسبة ليه في العالم وده كان سبب أساسي في المجاعة اللي بتواجهها لبنان دلوقتي، وده غير مواجهة فيروس الكورونا.

وبعد الانفجار اللي حصل في بيروت بسبب سوء التخزين للنترات الأمونيوم واللي أدي إلي مصرع ١٥٨ شخص وإصابة ٦٠٠٠ شخص وصلت لبنان لحالة من الدمار وانتشرت الفوضى..  وبسبب الحادث ده بدأت الدول في فحص وتقييم موانيها لمنع حاجة زيّ كدا تحصل مرة تانية.

 وبدأت مصر بإتخاذ الاحتياطات وأعلن وزير الطيران المدني الطيار محمد منار إن وزارة الطيران المصرية شكلت لجنة مخصصة برئاسة رئيس الجهة الأمنية للوزارة طارق نصير لفحص الشحنات اللي متخزنه في المطارات، والتأكد من إتباع لوائح منظمة الطيران المدني الدولية للسلامة والآمان.

وكمان السلطات الجزائرية بدأت تناشد الرئيس عبد المجيد تبون عشان يبدأ برامج معاينة للمخازن والمواني الجزائرية اللي بتواجه نفس مشكلة سوء التخزين اللي واجهتها لبنان.

وفي العراق وافق رئيس الوزراء علي تشكيل لجنة لفحص وإخلاء الحاويات المصنفة كعالية الخطورة في المواني. 

آخر كلمة: اللجان المخصصة لفحص المواني مبادرة إيجابية من الوطن العربي ونتمنى دول العالم كلها تاخد بالها عشان تتجنب أي كارثة شبيهة. 

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin