بنعيش ظرف دقيق: تصريحات مهمة لمدبولي في المؤتمر الاقتصادي العالمي للحكومة

عقدت الحكومة مؤتمر صحفي عالمي للإعلان عن رؤية الدولة للتعامل مع الأزمة الاقتصادية الحالية، وعن خطط جهود جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي. المؤتمر كان فيه تصريحات مهمة جدًا قالها رئيس الوزراء وهنستعرضها هنا.

مواجهة الأزمة

الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أكد إنه في ظل الأزمة العالمية اللي بيعشها العالم دلوقتي الدولة بتسعى للشغل عن طريق مسارات معينة لمواجهتها، وهي تعزيز دور القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي وتثبيت نهضة صناعية شاملة في كل القطاعات.

مدبولي أكد إن خساير العالم من الأزمة الحالية وصلت لحوالي ١٢ تريليون دولار، وهي الخسارة اللي بتساوي خمسة أمثال الناتج المحلي لقارة أفريقيا السنة اللي فاتت وبتساوي برضه إنتاج أربع دول أوروبية وست دول أسيوية، وأشار إن المؤسسات بدأت في تخفيض نمو مؤشرات النمو الاقتصادي ل3.6%، ومن المحتمل إنه ينخفض أكتر من كده الفترة الجاية.

رئيس الوزراء وصف توقيت المؤتمر الصحفي ده بإنه مهم وضروري للإعلان عن خطة الدولة للتعامل مع الأزمة العالمية، وأكد إن المؤتمر ده كان بتوجيه مباشر من الرئيس السيسي.

برنامج الإصلاح والأزمة الحالية

مدبولي أكد إنه لولا الإجراءات والقرارات اللي خدتها الدولة والقيادة المصرية وبرنامج الإصلاح الاقتصادي والمشروعات التنموية، مصر ماكانتش هتعرف تواجه الأزمات العالمية اللي سببتها والأزمة الروسية الأوكرانية الحالية. وأكد إن قبل كورونا والأزمة الأوكرانية، مصر حققت مستوى صادرات بترولية بقيمة ٤٥ مليار دولار ونمو في الاقتصاد وصل ل6% وزيادة في إيرادات قناة السويس.

تصريحات مدبولي أكد فيها إن الأزمة اللي طوبت فرضت على الدولة إنها تكون سريعة في إجراءات منها؛ تعزيز دور القطاع الخاص، ومشاركته في الأصول، وتوطين الصناعات الوطنية، وده بهدف خفض الدين العام وعجز الموازنة والنهوض بالبورصة ودعم برامج الحماية الاجتماعية وحماية محدودي الدخل وضمان توفير السلع الأساسية.

معدل التضخم العالمي وتأثيره

مدبولي وضح إن حركة التجارة بتشهد تباطؤ كبير ووصلت الخساير ل٣٠٠ مليار دولار، والدين على المستوى العالمي أرتفع بنسبة ٣٥١٪ ووصل ل ٣٠٣ تريليون دولار، وإن بلاد العالم الفقيرة أعلنت إنها مش قادرة تسدد التزاماتها، كمان نوه إن معدل التضخم وصل ل ٩٪ على مستوي العالم، وإن سعر القمح في مصر أرتفع من ٧١ دولار للطن ل٤٣٥ دولار، وزاد حجم الاستيراد من ٢.٧ مليار ل٤.٤ مليار دولار.

أزمتين عالميتين ووضع دقيق “جدًا”

مدبولي قال إن العالم كله بيمر بظرف دقيق جدًا وبيشهد تداعيات غير مسبوقة بتفرضها أزمتين عالميتين؛ وهما كورونا والأزمة في أوكرانيا، خصوصًا كورونا اللي نتايجها مستمرة من يناير ٢٠٢٠ واللي سببت تباطؤ في النمو الاقتصادي والاستثمار وجات الأزمة الروسية- الاوكرانية علشان تزود العبء على الاقتصاد العالمي.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: السيسي يأمر برفع الحد الأدنى للأجور بعد اجتماع مع رئيس الوزراء ووزير المالية

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin