الإمارات رايحة كوكب المريخ! شوف بنفسك القمر الاستطلاعي الجديد اللي هيُصوَّب في اتجاه الكوكب الأحمر

     برؤية مستقبلية لتحديد مسار الخمسين سنة القادمة، دولة الإمارات بتجهز نفسها حاليًا لسنة مليئة بالأحداث. بس الحدث الأعظم هو بالتأكيد مهمة استكشاف كوكب المريخ.

بعد شهور فقط من إرسال الدولة الرائدة في الخليج العربي أحد ممثليها إلى الفضاء (وهو أول إماراتي وثالث عربي يحظى بهذا الشرف)، أعلنت قيادة الدولة عن مهمة فضائية جديدة نحو الكوكب الأحمر (كوكب المريخ) بعنوان “مسار الأمل”.

المسئولين والقادة الإماراتيين اتجمعوا يوم الإثنين لإمضاء الجزء الأخير من الاتفاق اللي هيتم إلصاقه بالآلة الاستطلاعية اللي هتخوض مغامرة فضائية فريدة من نوعها هدفها تجميع معلومات من الفضاء الخارجي لحد ما توصل كوكب المريخ.

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب الرئيس ورئيس وزراء دولة الإمارات وحاكم مدينة دبي، ومعه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أمير مدينة أبو ظبي كتبوا بعد الاتفاق: “قوة الأمل تقلل المسافة ما بين الأرض والسماء”.

القطعة المعدنية حملت كمان أسماء كل قادة المجلس الأعلى والأمراء وإمضاءاتهم.

“بناء مسار الأمل هو رسالة لشعب الإمارات وللعالم أجمع بأن دعم الشباب والاستثمار في قدراتهم هو رهان فائز لكل أمة تبني للمستقبل، وتريد ترك بصمة وأثر في تاريخ الإنسانية”، كانت كلمات الشيخ محمد بعد الاتفاق.

مسار الأمل هو قمر صناعي مصنوع داخل دولة الإمارات وهيتم إطلاقه في يوليو من هذا العام ومن المتوقع إنه يوصل فلك كوكب المريخ في الربع الأول من سنة 2021، متزامنًا في ذلك مع العيد الخمسين لتوحيد دولة الإمارات.

والجدير بالذكر إن دي هي المرة الأولى في التاريخ اللي ترسل فيها أي دولة عربية قمر صناعي للفضاء بغرض الاستكشاف. وهناك أحاديث تدور حاليًا حول مهمة فضائية أخرى بترغب دولة الإمارات في إرسالها للفضاء بعنوان “المريخ 2117” وهدفها إنشاء مستعمرة بشرية على الكوكب الأحمر.

مبادرات ومشاريع زي دي من المؤكد إنها هتشجع كثير من الشباب العربي حول المنطقة للاستثمار في تعلم مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بسبب تواجد فرص عمل ضخمة في مجال الفضاء.

آخر كلمة: ستظل دولة الإمارات رائدة في مجال الفضاء عربيًا لسنين بعد إطلاق المشاريع دي.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin