الإمارات دعمت مليون طقم طبي حوالين العالم بـ 1000 طن من المساعدات لمكافحة فيروس الكورونا المستجد

الإمارات العربية المتحدة ساعدت مليون طبيب وممرض وعامل بالقطاع الطبي في دول العالم المختلفة بأكتر من 1000 طن من مساعدات طبية في أمل مكافحة فيروس الكورونا المستجد. الدعم احتوى على مسلتزمات طبية من كمامات وأقنعة طبية وبدل حماية وتبرعات مالية.

في الأشهر الأخيرة، المساعدات وصلت لـ 70 دولة في العالم منهم الصين وإيطاليا والمملكة المتحدة وإيران وباكستان والبرازيل وروسيا واليمن وأفغانستان. وأعلنت وكالة الأنباء الإماراتية إن أكتر من 65 مليون شخص هيستفاد بشكل غير مباشر من المساعدات دي.

دولة الخليج الواعدة قدرت تسيطر على الفيروس في إماراتها السبعة عن طريق أخد خطوات كتير كان منها إيقاف حركة الطيران وتطبيق حظر تجوال بشكل جزئي، ومع تدشين نقط في مناطق مختلفة ممكن من خلالها المواطنين يعملوا تحليل “كوفيد-19” من راحة عربياتهم من غير احتكاكات. كمان الإمارات نزلت تطبيق “الحصن”، اللي من خلاله يقدر المواطنين يعرفوا لو هما حوالين حد عنده الفيروس ويقدروا ياخدوا احتياطاتهم.

عن صحيفة الاتحاد.

حاليًا، عدد الحالات في الإمارات وصل لـ 47 ألف حالة ووصلت حالات الشفاء لـ 36 ألف حالة، وقل عدد الحالات اليومية بشكل جذري خلال الـ 3 شهور اللي فاتوا دول عشان يوصل لـ 437 حالة يوم 28\6.

ريم الهاشمي، وزيرة التعاون الدولي الإماراتية، قالت في تصريح إن المساعدات دي تم توزيعها بدون النظر للعرق أو للدين أو الانتماءات السياسية للأطقم الطبية، وإن وصول الإمارات لمليون عامل بالقطاع الطبي هو انتصار بيأكد على التزام الشعب الإماراتي بمد إيد المساعدة لكل سكان العالم.

أخر كلمة: متفوتوش قراءة: اقتصاد دبي بدأ يتعافى من أزمة فيروس الكورونا، لكن من الواضح إن رحلة العلاج لسه طويلة.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin