مُطالبة بمنع مشاهد التدخين: هل حذفهم هيأثر على مصداقية الأعمال الفنية والسياق الدرامي؟

خلال مشاركتها بمؤتمر منظمة الصحة العالمية عن دور الإعلام والدراما في منع مشاهد الإعلان عن التبغ، عبرت الفنانة نهال عنبر عن رأيها في الموضوع وقالت إن الممثل ممكن يدي إيحاء للمشاهد إنه متوتر من غير ما يضطر يشرب سجارة علشان يوضح ده، وقالت كمان إنها رفضت تقوم بالتدخين في أحد المشاهد، لإن أي شاب لما يشوف ده بكثرة في الأعمال الفنية هيبدأ يقوم بتقليد الفنانين دول، وعلشان كده اتمنت منع مشاهد التدخين في الأعمال الفنية، مؤكدة إنه مش هيأثر على السياق الدرامي.

مُطالبة الفنانة نهال عنبر إن الدراما تكون نظيفة من مشاهد التدخين بيطرح سؤال مهم. دايماً كان في نزاع بين مؤيدين ومعارضين مبدأ السينما النظيفة. مبدأ باختصار بيأيد فكرة عرض المواضيع المهمة والتابو، لكن بدون إظهار وتجسيد كلي للموضوع، لأسباب أخلاقية وكمان خوفًا من تشجيع بعض الشباب بشكل غير مقصود بالقيام بالحاجات اللي أصلًا العمل بينصح بتجنبها. ناس كتير مقتنعة إن أحيان كتيرة الإيحائات بالموضوع بتكون كافية، وإن إزالة المشاهد الجريئة، التعاطي وغيرها، مش هتضر في سياق الدراما.

كتير من العائلات بيكونوا قلقانين من المشاهد اللي فيها تدخين أو غيرها من العادات السيئة، لإن كثرة عرض المشاهد دي بتأثر تأكيدًا على الشباب اللي عنده حب استطلاع لتجربة الحاجات المختلفة حتى ولو مضرة.. فهل لو تم إزالة مشاهد التدخين في الأعمال الفنية، هتفضل القصة محتفظة بمصداقيتها في نقل الواقع، خصوصًا إن عملية التدخين مش شيء أساسي في حياة كتير من الناس؟ ولا هيأثر على بعض المشاهد والقدرة على التعبير عن مشاعر معينة؟

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة “تحذير من منظمة الصحة العالمية: السجائر الإلكترونية بديل أخطر من السجائر العادية” …

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin