“متخافيش”.. أبلكيشن جديد لمحاربة التحرش في مصر

لمكافحة التحرش في مصر بطرق كتير مختلفة، تم إطلاق تطبيق جديد “متخافيش”، علشان يقدم الدعم بأشكال مختلفة للبنات والستات في مصر، والأبلكيشن أطلقه أحمد ريحان وسلمى شعبان، لما حسوا بمسئولية إنهم لازم يستخدموا مجالهم وتخصصهم بعد ما اتخرجوا من مجال هندسة الكمبيوتر من الجامعة الألمانية بالقاهرة، لخدمة البنات في مواجهة ظاهرة بتهدد أمنهم، ويقدمولهم الدعم بطريقة جديدة وآمنة، وبيقدم الأبلكيشن أربع مميزات أساسية ومختلفة لمواجهة وحصر الظاهرة، وهما:

  • خاصية الاستنجاد: ودي من خلال إنك تعملي دايرة ثقة، وتضيفي أشخاص من اللي بثقي فيهم، وتستنجدي بيهم في وقت الخطر عن طريق الضغط على زرار الصوت مع زرار تشغيل الموبايل، وهيتم في ساعتها إرسال استنجاد للأشخاص اللي في الدايرة دي، ومرفق معاها كمان مكانها الحالي.

اقرا أيضًا: قميص التعبير عن التحرش وهدى المفتي: إيه القصة وليه حصل جدل وهجوم عليهم؟

  • الدعم القانوني: وده من خلال إتاحة تصفح العشرات من المحامين المتخصصين واللي عندهم خبرة في قضايا التحرش والابتزاز، وتقدر البنت تستشيرهم أو تقوم بتوكيلهم.
  • الدعم النفسي: تقدر البنات إنها توصل لمصادر دعم نفسي مخصصة لعلاج ضحايا التحرش على أعلى مستوى، وكمان بأقل تكلفة، زيّ مجموعات الدعم النفسي وورش التوعية والدعم.
  • خريطة التحرش: وده تقدر البنت تشوف عدد حالات التحرش في أي مكان قبل ما تروحه، علشان تعرف مستوى الأمان، وكمان تقدر تسجل أماكن حالات التحرش اللي اتعرضتلها على التطبيق من غير ما تبين هويتها، واللي بيحدد لون النقطة على الخريطة هو نوع التحرش إذا كان لفظي ولا جسدي ولا أي نوع تاني، وده هيساعد في تحسين دقة المعلومات على الخريطة، وبالتالي هيبقى في دقة في إحصائيات التحرش بمصر.

الأبلكيشن متوفر لأجهزة الأندرويد من هنا، وهيكون متاح للأيفون قريب، وكمان تقدروا تتابعوا صفحة المبادرة “متخافيش“.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: مواجهة المتحرشين: موجة وهتعدى ولا “ثورة نسوية”؟

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin