كل التفاصيل عن فعاليات المعرض الطبي الأفريقي الأول “صحة أفريقيا”

بدأت فعاليات المعرض والمؤتمر الطبي الأفريقي الأول “Africa Health ExCon” أو “صحة أفريقيا”، وهو أول مؤتمر طبي متخصص في أفريقيا خلال الفترة من 5 ل7 يونيو تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، اللي شهد انطلاقه بحضور كبار رجال الدولة في مركز المنارة للمؤتمرات الدولية.

المؤتمر بيتم تنظيمه بمشاركة أكتر من 400 عضو من غرفة الرعاية الصحية، ومن الشركات العالمية والمحلية اللي بتشتغل في مختلف خدمات القطاع الطبي، على رأسهم الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية واتحاد المستشفيات العربية، وعدد من ممثلي وزارة الصحة الأفريقية.

المؤتمر بييجي في توقيت بيحتاج فيه العالم لتطوير الخدمات الطبية والرعاية الصحية، وده بعج الظهور المستمر للأمراض والأوبئة خصوصًا في دول أفريقيا، اللي محتاجة استثمار في القطاع الصحي عندها، وده هيدي فرصة لتبادل الخبرات بين الهيئات الطبية دي والمساعدة في وضع حلول للمشاكل الصحية على مستوى القارة الأفريقية.

أفريقيا.. مهد الحضارات والأقل حظًا 

في فيلم أتعرض قدام الرئيس السيسي بعنوان “مستقبل الصحة في أفريقيا” سلط الضوء على الصحة في أفريقيا ولخص في رسالته أسباب إقامة المؤتمر ده؛ أفريقيا هي درة قارات العالم ومهد الحضارات وموطن لأكبر مزيج من الأعراق بين البشر واللغات والديانات ومساحتها كبيرة جدًا، إلا إنها بتواجه تحديات كبيرة وأمراض كتير وحظها أقل من غيرها في عدد الأطباء والمنشآت العلاجية، وهي الأشد خلل في سلاسل الإمدادات الطبية ومعظم دولها ناشئة، وبالتالي بتواجه مشاكل في توفير برامج تأمين صحي كويسة لمواطنيها.

تحديات تواجه أفريقيا

جلسة حوارية أتعملت تحت عنوان “نحو نظم صحية مرنة ومستدامة في أفريقيا” ضمن فعاليات المؤتمر والمعرض الطبي الأفريقي الأول “صحة إفريقيا”، ناقشت موضوع مهم وهو قضايا الصحة والدواء في قارة أفريقيا وازاي هنوصل لتعاون وتكامل بيحقق مصالح الدول الأفريقية والمواطنين فيها، وهي تعتبر واحدة من أبرز المشاكل الرئيسية في القارة.

الكلام في الجلسة اللي ضمت وزير الصحة والتعليم العالي، د. خالد عبدالغفار، وخبراء مختصين في الصحة والدواء، هو إن أفريقيا محتاجة المساندة علشان تبني قطاع صحي قوي في القارة، وأشار مثلاً نائب رئيس زيمبابوي ووزير الصحة، د. كونستانتينو شيوينغا، إن أفريقيا محتاجة خبرة مصر بخصوص ازاي قدرت تتعامل مع الأمراض. وأكد إن أفريقيا لازم تحقق اكتفاء ذاتي في صناعة الدواء واللقاحات، وساعتها هنقدر نقول إن القارة حققت إنجاز كبير.

من جانبه، أكد البروفيسور هارفي جيمس أولتر، العالم الأمريكي في الفيروسات والحائز على جائزة نوبل في علم وظائف الأعضاء والطب لعام 2020 ومكتشف فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي، إن مصر لازم تفتخر بالإنجاز العظيم اللي حققته في مكافحة فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي، وقال البروفيسور أولتر: “إن العمل الشامل اللي بيبدأ من القيادة السياسية والمنظومة الصحية في مصر ومصانع الأدوية حقق الإنجاز العظيم ده”.

هارفي جيمس أولتر – عن ويكيبيديا

المؤتمر ده هيشهد استعراض التطورات اللي حصلت في القطاع الطبي المصري خلال عهد الرئيس عبد الفتاح  السيسي، زيّ إنشاء نظام التأمين الصحي الشامل، والقضاء على فيروس سي، وتحديثات البنية التحتية لمختلف المستشفيات الحكومية.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: الرئيس السيسي في يوم أفريقيا يوجه رسالة عن الوحدة والتعاون في القارة

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin