في وداع إنترنت إكسبلورر.. رحلته من النجاح للميمز

النهارده النهاية الرسمية لأقدم متصفح عرفناه من أول معرفتنا بالإنترنت، من أيام ما كان علاقتنا بالإنترنت والمتصفح إننا ندخل ندور على ألعاب، شركة مايكروسوفت أعلنت رفع الدعم عن إنترنت إكسبلورر بعد 27 سنة، لإن إصداره أول مرة كان في 1995 كجزء من وظائف نظام ويندوز 95، ومع الوقت المتصفح بقى مجاني وظهرت كمان إصدارات جديدة من أنظمة ويندوز.. وفي يوم وداع إنترنت إكسبلورر، حابين نفتكر رحلته من بدايته لما كان الأول في مجاله زيّ ما بيقولوا، لحد ما بقى مادة خام للهزار والميمز.

بدايته كانت قوية وكان في يوم من الأيام هو متصفح الويب الأكثر استخدام في العالم، وفي 2003 وصلت نسبة مستخدميه لـ 95%، لكن بعد ظهور متصفح سفاري Safari من شركة Apple وإطلاق فايرفوكس Firefox في 2004 وجوجل كروم Google Chrome سنة 2008، ابتدت شعبية إنترنت إكسبلورر تتراجع، لكن ماختفاش، وكان بينافس بقوة برضه.

لكن بداية النهاية كانت بظهور الموبايلات بنظام الأندرويد وios، اللي مش بتدعم إنترنت إكسبلورر أصلًا، فابتدى يختفي من حياتنا بالتدريج، وحتى في استخدامنا للكمبيوتر واللابتوب، بقينا نستخدم جوجل كروم وسفاري أكتر، ومع الوقت بقى حاجة من الذكريات، وهو كمان ابتدى يفقد التطور والتجديد من نفسه علشان يواكب اللي بيحصل في التكنولوجيا كل يوم.

وعلشان وقف عند مرحلة معينة، بقى رمز لأي حاجة قديمة أو أي حد مش متابع اللي بيحصل في العالم، فأنت لو فايتك حاجة حاصلة وحد بيحكيلك عليها واكتشف إنها فايتاك، هيقولك إيه ياعم أنت إنترنت إكسبلورر ولا إيه، علشان الدنيا بتعدي من حواليك وأنت في مكانك زيه.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: هل الميمز والكوميكس بقت هي وسيلة التواصل بيننا؟

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin