في أول يوم دراسة: ازاي صحاب المدرسة خلوا أيامها أحلى؟

Image #: 31708682 Students hold hands as they walk from the bus to classrooms at Northwest's Parnall Elementary School on Tuesday, Sept. 2, 2014. Many Jackson area schools started the new school year today. (J. Scott Park | MLive.com) MLIVE.COM /Landov

أول يوم دراسة دايمًا بيبقى إحساسه مختلف لو كنت طالب ولسه بتدرس أو لو كنت حد اتخرج خلاص واحتك بالحياة العملية، واللي اتخرج هيفهم أكتر يعني إيه أول يوم دراسة وهيقدر الإحساس اللي مفتقده حاليًا لإنه خلاص خرج برا الدايرة دي.

مش بس أول يوم في المدرسة كان هو اللي مميز، لأ رحلة الـ10 سنين أو أكتر دول كانوا مليانين حاجات لسه فاكرينها لحد دلوقتي، لإنها ببساطة كانت مشاعر صادقة وحقيقية بتطلع من أطفال لسه خبرتهم في الحياة مفيش! كل حاجة كنا بنحسها بجد.. بنفرح بجد وبنزعل وبنتشحتف بجد، حتى لو بعد ما كبرنا قعدنا نضحك ونقول هو احنا كنا بنزعل من الحاجات البسيطة دي ليه؟ بس وقتها ماكانتش بسيطة ولا حاجة وكانت هي الحياة بالنسبة لنا.

وذكريات المدرسة ماكانتش ينفع تبقى حلوة من غير أصحاب المدرسة واللي خلوا أيامها أحلى، وجزء كبير من ذكريات الطفولة حفروها معانا، ومانقدرش ننسى حاجات عشناها معاهم عملت الذكريات اللي كل لما بنفتكرها دلوقتي بنضحك وبتملى قلوبنا تاني دفا وحب ونوستالجيا.

ذكريات خلت لطفولتنا معنى تاني

من ضمن الذكريات اللي عشناها مع أصحاب المدرسة، كان أولها الصحيان بدري واللي كان بيهونها علينا إننا رايحين نشوف أصحابنا ونقعد معاهم، رحلات المدرسة لسه فاكرينها بكل تفاصيلها من أول التحضير لها لحد اليوم اللي قبل السفر اللي ماكناش بنعرف ننام فيه، وطريق السفر والأغاني اللي ماكانتش بتقف، والنوم واحنا رايحين واحنا راجعين، وطابور المدرسة وتحية العلم والرغي اللي بين الحصص وقعدة أخر ديسك ورا، وإحساس الفرحة لما الحصص كانت بتتلغي، وأخر حصة يوم الخميس، وجرس الفسحة وحصة الألعاب، وأخر يوم امتحانات والخروجة اللي كانت بتبقى بعدها، وطابور الكانتين والخناقات اللي عليه، وانتخابات المدرسة مين الأمين ومين الأمين المساعد؟ واللي كانت بتقلب لخناق في الأخر.

ومع أخر يوم امتحانات وأخر يوم في مسيرتنا التعليمية في المدرسة لسه فاكرين الكلام اللي قولناه لأصحابنا والرسايل اللي كتبناها لهم علشان يفضلوا فاكرينا مهما الأيام والزمن أخدونا.

واحنا بنفتكر الأيام دي وبنفتكر صحاب الطفولة واللي منهم لسه مكمل معانا في رحلة الحياة، محتاجين نفتكر مع كل ده، هو ازاي في مننا ناس طلعت وكبرت وحب المدرسة وأيام المدرسة في قلوبهم، وناس تانية طلعت مش حابة تتكلم عن الفترة دي في حياتها ولا تفتكرها أصلاً! كان السبب الأساسي هو التنمر والأذى النفسي والتريقة على أي حاجة اللي كان ممكن يتعرض له أي شخص من المدرسة.

علشان كده محتاجين نعمل توعية ولو بسيطة للناس اللي حولينا واللي لسه في المرحلة دي، لإن مرحلة المدرسة والطفولة من أهم مراحل اللي ممكن تخلق جيل سوي نفسيًا أو على العكس تمامًا تخلقه عنده مشاكل نفسية وذكريات وحشة ماتتنسيش.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: إزاي الصحاب ممكن يكونوا سبب فشلك في الشغل أوالجامعة؟

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin