عن أزمة سوق السيارات وانخفاض المبيعات للنص

انخفضت مبيعات السيارات في مصر أكتر من النص في شهر أغسطس اللي فات، علشان توصل لـ 8.7 ألف، مقابل أكتر من 18 ألف في الشهر نفسه السنة اللي فاتت، بنسبة تراجع وصلت لـ 52.5%.

كلام التجار

بحسب كلام التجار، جيه التراجع ده نتيجة انخفاض الإنتاج العالمي وضوابط الاستيراد الجديدة، اللي حجمت من استيراد السيارات، وده اللي دفع الشركات للتصنيع المحلي.

وطبقت البنوك في مصر من شهر مارس تعليمات البنك المركزي الجديدة، اللي بتوجه بوقف التعامل بمستندات التحصيل في تنفيذ كل العمليات الاستيرادية، والعمل بالاعتمادات المستندية بس، وده اللي اتسبب في تحجيم استيراد السلع من الخارج، للتوضيح أكتر، النقطة دي كانت عاملة جدل كبير لإن المستورد كان في السابق بيستورد وبعدين يدفع، لكن دلوقتي لازم يسيب دفعة مالية كبيرة مقدمًا قبل ما يستورد.

بيانات مجلس الوزراء

بحسب بيانات مجلس معلومات سوق السيارات المصري، انخفضت حجم مبيعات السيارات عشان توصل لـ 148.5 ألف سيارة، في الفترة من يناير لأغسطس 2022، مقابل 186.3 ألف سيارة خلال الفترة نفسها السنة اللي فاتت، بنسبة تراجع 20%.

وهنا لازم نقول إن الحكومة وقعت عقد إنشاء مجمع صناعي للسيارات بشرق بورسعيد على مساحة مليون متر مربع، بيضم تلات مصانع سيارات بطاقة إنتاجية مستهدفة توصل لـ 240 ألف سيارة سنويًا.

وبحسب تصريحات سابقة للدكتور “مصطفى مدبولي” رئيس مجلس الوزراء المصري، بيوصل حجم صادرات مصر من السيارات أربع مليارات دولار، وقدر “مدبولي” مضاعفة أعداد السيارات إلى 8 مليارات دولار خلال السنوات العشرة المقبلة.

عن حابي

انخفاض المبيعات أكتر من النص 

أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، قال لسي إن إن عن انخفاض مبيعات السيارات في مصر في شهر أغسطس اللي فات، إنه كان أكتر من النص، وده كان نتيجة تراجع مخزون السيارات محليًا وانخفاض حجم الإنتاج العالمي، نتيجة لجائحة فيروس كورونا، وتأثر سلاسل الإمداد، ونقص إنتاج الرقائق الإلكترونية، والحرب الروسية الأوكرانية، ده بالإضافة لضوابط الاستيراد اللي عاملها البنك المركزي واللي أشرنا لها فوق.

تراجع القيمة الشرائية للجنيه أدت لحالة من الركود الاقتصادي، أثرت بالتالي على سوق السيارات، وعلشان نشرح ببساطة ليه حصل ركود في السوق ده، نقدر نقول إن تاَكل الدخل للمواطن مع ارتفاع مستويات الأسعار بشكل كبير في الوقت نفسه، ومع تراجع القيمة الشرائية للعملة، بقى ماحدش قادر يشتري، وبالتالي حصل تباطؤ في الأرباح، وبالتالي تراجعت الشركات دي اقتصاديًا، وبيحصل تسريح للعمالة وبطالة.. وده هو التأثير السيء من أزمة سوق السيارات.

انخفاض مبيعات السيارات في أوروبا

في السياق نفسه، سجلت المبيعات الإجمالية للسيارات التجارية الخفيفة في أوروبا بيع حوالي 838.6 ألف سيارة تجارية خفيفة جديدة فى كل أنحاء الاتحاد الأوروبي، وده في الفترة من يناير وحتى أغسطس 2022، بانخفاض 22.3%؜ تقريبًا.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: دول عربية بتتنافس في مجال صناعة السيارات الكهربائية

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin