تحت شعار “اتجرئي ومايهمكيش”.. مبادرة دوسي لتعليم البنات سواقة السكوتر

دايمًا كل شوية بيطلع مبادرات وحاجات جديدة بتحاول إنها تكسر كتير من الأنماط المحفوظة عند المجتمع الشرقي. وبيكررها من غير حتى ما يحاول إنه يتناقش فيها. زيّ ده شغل الرجالة وأنتي مش هتعرفي تعملي حاجة زيّ دي وكتير من الجمل المحفوظة اللي مالهاش أول من أخر. ومن ضمن المبادرات اللي بتحاول وفعلًا قدرت إنها تكسر بعض الصور النمطية. مبادرة دوسي لتعليم البنات سواقة السكوتر.

إيه حكاية مبادرة دوسي؟

في البداية، المبادرة كانت تحت شعار “اتجرئي ودوسي ومايهمكيش، عيشي المغامرة ودوسي لما الحياة تتعقد”. وبدأت من خلال أختين نوران ومنة فاروق لما قرروا إنهم يدوروا على مكان يعلمهم السواقة. ووقتها ماكانش في أماكن مناسبة ولا مواعيد ولا مدربات بنات علشان تدربهم. فبدأوا يعملوا إعلان على الفيس بوك علشان ييجي لهم متدربات وفعلًا بدأت الفكرة تلاقي إقبال كبير. وبدأ في بنات بتقدم علشان تتعلم وبدأت الفكرة تنجح بالتدريج.

وفي حوار صحفي قالوا إن الهدف من المبادرة دي إنهم يثبتوا ثقافة إن البنت تقدر تدرب وتسوق سكوتر وتروح لجامعتها وشغلها عادي. باعتبارها وسيلة مواصلات سريعة وأقل تكلفة من المواصلات العادية. وكمان هتوفر على البنات الزحمة والمعاكسات والمضايقات اللي ممكن يتعرضوا لها في المواصلات العامة.

وقالت إن في ناس كتير دعمت المبادرة ونجوم كتير منهم نشوى مصطفى وساندي ورجاء الجداوي ونجلاء بدر. وإن عدد كبير من البنات اتعلموا سواقة السكوتر من وقت تأسيسها سنة 2019 . ده غير إن المبادرة دي تم اختيارها ضمن 40 مشروع ناشئ في مسابقة كأس العالم للمشروعات الصغيرة على مستوى جامعات العالم. محتاجين نشوف مشروعات ناجحة كتير زيّ دي!

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: ضحى محمد لغت مقولة “ده شغل الرجالة” وبقت أشهر دليفيري في مصر

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin