بعد ميم محمد هنيدي وشبيهته الأجنبية: هل الموضوع كان أكبر من مجرد سخرية عابرة؟

محمد هنيدي من الفنانين الكبار، اللي مش بس بيقدر يبهرنا بفكاهته في الأفلام، ولكن كمان من خلال صفحته الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي. فكل فترة والتانية بنلاقيه بيعلق بطريقة كوميدية على أحداث مختلفة بتحصل في الوقت الحالي، واللي كان آخرهم صورة عملها أحدهم بتبين شبه بين محمد هنيدي وهو في شخصية ست من فيلم جاءنا البيان التالي وبين فتاة أجنبية. وعلق عليها هنيدي وقال “إن بعيدًا عن الشبه، ليه أدخل على بروفايل الست علشان أعرف مين هى ألاقيها عاملالي بلوك؟”طبعًا الكل أخد حصته من الضحك والموضوع عدى، لكن بالنسبة للبنت المعنية في الميم.. الموضوع كان أكبر من كدة بكتير.

بعد مرور أسبوع على الموضوع، أتكلمت Taylor Steingold البنت اللي تم السخرية من شكلها، وقالت إن في الصورة المنشورة كانت بتحاول تقلد look الفنانة الأجنبية ميلي سايرس، وإنها كانت مبسوطة بشكلها. لكن بعد تداول الميم وصلها كتير من التعليقات المسيئة اللي أثرت على نفسيتها بالسلب، وبالتالي اضطرت تعمل بلوك لهنيدي رغم إنها متعرفش هو مين.. لإنها حامل في الشهر التامن وبعد نشر الصورة صحيت لقيت أكتر من 3000 رسالة كراهية وشتايم تم وصفها فيهم بأبشع الأوصاف.

عن: Speak Up

وضحت البنت كمان إنها تعبت جدًا علشان تغير حالها من شخص بلا مآوى لحد ما كبرت نفسها بنفسها وعملت حساب على السوشيال ميديا لشغلها اللي تعبت علشان تكبره، وإنها ماتستهلش بعد كل مجهودها ده تتلقى كل النوع ده من السخرية والهجوم اللي مش بس هيأثر على نفسيتها لكن كمان على الشغل اللي عفرت علشان تكبره.

وختمت تايلور كلامها بإنها بتعاني حاليًا من الاكتئاب والقلق وملازمة السرير بسبب قرب معاد ولادتها بعد ما اتأكدت من عدم إمكانها لإجهاد الطفل، وإن النوع ده من التنمر والسخرية على شكلها، خلى الموضوع أسوء وأصعب عليها. علشان كدة قالت في نهاية كلامها إنها بتتمنى إن الناس تكون أطيب وألطف في استخدامهم للسوشال ميديا.

طبعًا أكيد هنيدي وكتير من الناس اللي نشروا الميم مكانوش متخيليلن إن وقعها هيكون كده على البنت أو إنها حتى هيوصلها الكوميك. لكن دي تذكرة إن مهم جدًا قبل نسر أى محتوى، إننا نفكر كويس في مشاعر الأشخاص والأثر السيء اللي ممكن يقع عليهم من غير قصد مننا.

آخر كلمة: متفوتوش قراءة “بمشاركة النجوم.. أبديت جديد من تيك توك لمكافحة التنمر والتحرش في الكومنتات“…

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin