ازاي عبرت سوسن بدر عن الست العربية بشخصياتها المختلفة؟

“نفرتيتي السينما المصرية” أو “الهاربة من المعبد” ألقاب أخدتها سوسن بدر لملامحها المصرية ولتفاصيل وتعبيرات وشها اللي شبه ملكات الفراعنة. وعلى مدار مشوارها الفني، عبرت عن الست والبنت والأم والزوجة في مراحل عمرية مختلفة، وده اللي خلى أجيال كتير ترتبط بها لحد دلوقتي، مش بس جيلها اللي طلعت فيه لكن كمان الأجيال الموجودة دلوقتي. والنهارده واحنا بنحتفل بعيد ميلادها، جمعنا لكم أدوار عبرت بها نفرتيتي السينما عن شخصيات للست العربية في مراحل حياتها المختلفة.

اللي قادرة على التحدي – احكي يا شهرزاد

مشهد تاريخي من سوسن بدر والراحل حسين الإمام من تأليف وحيد حامد فيلم احكي يا شهرزاد لازم تتفرج!!

من أروع جُمل الحوار في تاريخ السينما المصرية للراحل #وحيد_حامد من فيلم احكي يا شهرزاد

مشهد لن تمل من مشاهدته ❤️❤️

وداعًا العراب #وحيد_حامد

Posted by Rotana Cinema on Saturday, January 2, 2021

في دورها في فيلم “احكي يا شهرزاد”، سوسن بدر كانت مثال للست القوية اللي قادرة على التحدي والمواجهة، أو زيّ ما بيقولوا، المرأة الحديدية أو “سترونج اندبندنت ومان”. شخصية أماني كانت بمثابة دعوة لكل ست إنها تتمرد على القهر والظلم اللي ممكن تكون بتتعرض له في المجتمع، شخصية اتعلمت تقول” لأ” مهما كان في ضغط في المجتمع بيجبرها على حاجات هي مش عايزاها. وشوفنا ده بوضوح في مشهد أيقوني وتاريخي لها، بقلم وحيد حامد، وهو مشهد مقابلتها مع عريس المفروض إنه عريس المستقبل اللي كان شايف إن “فاتها قطر الجواز” فلازم ومن الطبيعي إنها تقبل أي راجل وأي شروط، وهي بتمسح وتغسل وتكنس وتقعد في البيت وهو في المقابل مش هيقدم لها أي حاجة.

المغلوبة على أمرها – الفرح

في فيلم “الفرح”، وبالتحديد في المشهد اللي كانت بترقص فيه وهي مضروبة، شوفنا شخصية بتعبر عن ستات كتير؛ بمعنى إنهم ممكن يعملوا حاجات كتير أوي تحت ضغط وهما مضطرين. وشخصية “نوجة” الرقاصة دي عكس الشخصية اللي قبلها تمامًا، بتعبر عن حياة ستات وبنات كتير بيزقوا الأيام علشان يعدوا بغض النظر هما قادرين يزقوها ولا لأ، شخصية ماشية تزق في عيشتها وقابلت كريمة مختار اللي هتغير لها وجهة نظرها في الحياة، بس يوم ماتحاول إنها تتغير هتلاقي ألف إيد وإيد بتمنعها لإنها ببساطة مغلوبة على أمرها.

الجدعة – سلام يا صاحبي

شخصية فاطمة في فيلم “سلام يا صاحبي”، كانت ست ب100 راجل جدعة وبنت بلد، واقفة لوحدها في السوق علشان تحافظ على مال أهلها وأخواتها، مفيش حاجة بتهزها ومابتخافش من حد والغلطان تقوله في وشه، هتتعرف على عادل إمام “مرزوق” وسعيد صالح “بركات” وهيشتغلوا معاها على عربية البطيخ وهتواجه هي وبركات ومرزوق صعوبات من الناس المسؤولة عن تجارة الفاكهة في السوق، بس هما هيستخدموا ألاعيبهم وشطارتهم وهيحققوا مكاسب، وفاطمة هتكبر وهتبقى صاحبة مشاريع.

الحماة – كيد الحموات

سعاد دياب الحماة اللي جبروتها وقوتها عدى شخصية ماري منيب في أدوارها اللي اشتهرت بنفس الشخصية، هي أم ابنها لسه عريس جديد مش قادرة تتقبل إن حد أخده منها، هتعمل مؤامرات وخطط علشان تبوظ جوازة ابنها وتكره مراته في عيشتها، لدرجة إنه في مرة من المرات حطت لها أسد صغير قدام بيت مامتها وهي قاعدة عندها. وكمان اللي بيزود محاولتها للسيطرة هي إن حماة ابنها نفس شخصيتها مرتبطة برضه ببنتها ومتعلقة بها بشكل مرضي؛ فتخيلوا الاتنين كانوا عاملين ازاي.

ست الكل – أبو العروسة

الست العربية والمصرية الأصيلة، ست وأم في كل بيت وأسرة عربية، بتخرج من جمعية وتخش في جمعية علشان تجيب طلبات ولادها، خناقاتها مع أولادها بنسمعها ونشوفها كل يوم في حياتنا اليومية، خانقات من نوعية؛ هشوفك في بيت العدل امتى، نضفتي أوضتك، عايزة تتجوزي ازاي وأنتي مش عارفة تشيلي مسؤلية نفسك، ابقي قابليني لو فلحتي، بس ورا الخناقات دي بتلاقي حب كبير وقلق وخوف على المستقبل من أم مابيبسطهاش غير إنها تشوفهم مبسوطين.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: نجوم نجحوا من أغنية واحدة وبعدين “فص ملح وداب”

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin