في اليوم العالمي لمرض المهق: 10 حاجات مانعرفهاش عن المرض ده

النهادره اليوم العالمي لمرض المهق أو الألبينية أو مرض انعدام لون الجلد أو اللا تلونية، كل دي أسماء بتندرج تحت اسم المرض ده، وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت في 18 ديسمبر 2014 اليوم ده “يوم 13 يونيو” يوم دولي للتوعية بالمرض، لإن المرض ده ناس كتير ماتعرفش عنه حاجة، بالإضافة إن كتير من أصحاب المرض بيتعرضوا للاضطهاد والتنمر بسبب أفكار كتير غلط عن المرض وعن سببه، ولإن الجهل ونقص المعلومات هما اللي دايمًا بيقودوا لمشاكل وأحيانًا بتوصل لأساليب تعذيب مع فئة من أصحاب الاختلاف في المجتمع، فكان لازم التوعية بالمرض أو أي مرض بشكل عام.

10 حاجات مانعرفهاش عن مرض المهق

  • المهق مش مرض واحد زيّ ما الناس فاكرين، هو مجموعة من الأمراض الوراثية اللي بتصيب الجسم وبتسبب نقص في صبغة الميلانين، أو انعدام وجودها بشكل تام في مناطق معينة زيّ البشرة والشعر والعيون.
  • الميلانين مش بس مسئول عن الصبغة في الجلد، ده ليه أدوار مهمة جدًا زيّ نمو الأعصاب البصرية، وبسبب ده ممكن يحصل مضاعفات خطيرة للمصابين بالمرض ده زيّ خلل في تطور العيون، أو خلل في الرؤية أو رفع فرص الإصابة بسرطان الجلد.
  • في اعتقاد متوارث في أفريقيا إن أعضاء المرضى المصابين فيها خصائص بتساعد على الشفاء وجلب الحظ والمال، وده اللي خلى في جرائم خطف وقتل بتحصل ليهم، لدرجة إن أعدادهم بتقل بشكل ملحوظ أخر كام سنة وقربوا على الانقراض.
  • بتحصل جرائم وتجارة بشر وتجارة أعضاء، أو حتى ممكن يتباعوا عن طريق عائلتهم بسعر 75 ألف دولار للعضو الواحد.
  • تشير التقديرات للأمم المتحدة بإن حوالي 80 شخص مصاب اتقتل من سنة 2000.
  • أكتر من 90% من المصابين بيه في أفريقيا بيموتوا قبل ما يوصلوا لسن الأربعين.
  • المصابين بيحتاجوا أكتر من اتنين ميليغرام من الدهان الواقي من الشمس يوميًا لكل بوصة مربعة من الجلد، مرتين يوميًا.
  • القاتل الصامت لمرضى المهق، بيقولوا عليه سرطان الجلد اللي بيعتبر خطر أكبر من خطر المرض نفسه، ويعتبر من أحد أكبر أسبابه مرض المهق.
  • المرض ليه أكتر من نوع زيّ المهق العيني، والجلدي أو المرتبط ببعض الأمراض الجينية.
  • لحد دلوقتي مفيش علاج للمهق بس في إرشادات ونصائح لتخفيف حدة الأعراض واللي منها واقيات الشمس، ومتابعة الحالة مع طبيب العيون وطبيب الجلد.

أخر كلمة ماتفوتوش قراءة: جنا دياب وإعلانها عن إصابتها بـ ADHD.. حاجات مانعرفهاش عن المرض ده

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin