اختراع كرسي متحرك لمرضى الشلل الرباعي يعمل بإشارات الرأس

علشان يسهل الاستخدام على مرضى الشلل الرباعي، المهندس عبد الرحمن عمران اخترع كرسي متحرك بيشتغل بإشارات الرأس بدل الكراسي الكهربائية العادية اللي بيتم التحكم فيها عن طريق عصا تحكم، واللي بتكون أصعب في الاستخدام لمرضى الشلل الرباعي إنهم يستخدموا أطرافهم، والكرسي اللي اخترعه عبد الرحمن يعتبر نقلة علمية.

مسؤولية عبد الرحمن

عبد الرحمن عمران من بداية حياته وكان بيعاني مشكلة لكنها ماوقفتوش عن حياته، حصل له نقص في الأكسجين أثناء الولادة وده أثر على بعض خلايا الجهاز الحركي، وترتب على ده تأخر في المشي، وخلال أول 5 سنين في حياته كان بيتعلم فيهم المشي بمساعدة العلاج الطبيعي، لكن الدكاترة وقتها كانوا بيقولوا مافيش أمل وإن عمره ما هيمشي، لكن والده ووالدته واصلوا البحث عن علاج وعمل حوالي 8 عمليات جراحية ومن بعدها بقى في أمل مع مواصلة العلاج الطبيعي.

عن: wataninet

وعلى عكس كل الأطفال اللي بيصابوا بمشكلة عبد الرحمن اللي بتؤدي للشلل الدماغي، لكن هو اتكلم في عمر 7 شهور وقدر يقرأ ويكتب من وهو عنده 3 سنين، في طفولته كان بيصاب بالحزن لما بيشوف نظرة الناس له لإنه مختلف، لكن والدته قالت له إنه عنده عقل يقدر يعمل حاجات ماحدش يقدر يعملها زيه، وده حسسه بالمسؤولية وشجعه يعمل حاجة للناس اللي بتعيش نفس معاناته، واخترع الكرسي المتحرك اللي هيسهل حياة المرضى.

تفاصيل الاختراع

عن: wataninet

الكرسي بيتحرك في كل الاتجاهات بأوامر بيتلقاها في صورة إشارات وموجات من المخ، والكرسي بيقدر يلف 360 درجة، يعني المريض يقدر يحرك رأسه في الاتجاه اللي عايز يتحرك له والكرسي هيستجيب للأمر من إشارات المخ مباشرة من غير ما يضطر المريض يحرك أطرافه، لإن العملية دي بتتم بصعوبة شديدة على المرضى، وده هدف الكرسي من تخفيف معاناتهم في حياتهم اليومية.

عبد الرحمن شغال على المشروع ده من 2015 والهيئة العربية للتصنيع ساعدته على تطويره وتجهيزه للإنتاج بالجملة، وخطط الطرح والتوزيع الأولية هتكون في مصر وبعدها هتكون المرحلة التسويقية للتصدير لدول مختلفة.

آخر قراءة: ماتفوتوش قراءة: قبل الـ ATM: الخزينة الليلية اختراع مصري للإيداع في العشرينات

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin