أهل لبنان بدأوا حملة للعثور على المفقودين بعد انفجار بيروت من خلال السوشيال ميديا

بواسطة ماهينور أبوالعطا.

بتعتبر مادة نترات الأمونيوم من أخطر المواد الكيمائية لأنها مش بس بتتسبب في الانفجارات ولكن كمان ممكن تؤدي إلى استمرار الحرائق والاشتعلات من غير أي عامل خارجي وده غير إن ليها تأثير سلبي علي الرئة والجهاز التنفس.

وبسبب وجود مخزون للنترات الأمونيوم من ٢٠٠٣ في مرفأ بيروت شهدت لبنان انفجرات -تعد الثالثة علي العالم من حيث القوة- أدت إلى مصرع ١٠٠ شخص وأصابة ٤٠٠٠ شخص وده غير دمار أكثر من نصف مدينة بيروت، وبسبب حالة الدمار و الفزع المنتشرة في البلد صرح وزير الصحة اللبناني إن من المتوقع أرتفاع نسبة الضحايا والمصابين.

وطبعًا بدأت المعونات والإمدادات للبنان فبتختلف المساعدات والتبرعات اللي ممكن تُقدم للبنان في ظل هذة الظروف; فممكن التبرع بالدم والتبرع للمؤسسات الغير حكومية مثل الصليب الأحمر اللبناني وبنك الطعام اللبناني، وده غير الدعم المادي والمعنوي اللي بتقدموا دول العالم.

لكن اللي لفت انتبهتا هي المساعدات اللي انتشرت عبر السوشيال ميديا ومن الصفحات الي بتقدم المساعدة هي صفحة اسمها ”@LocateVictimsBeirut“ اللي تم انشاؤها على الإنستجرام وبتقوم بنشر صور المفقودين وبياناتهم من ساعت الانفجار وبتحاول تحديد أمكانهم وبالفعل قامت الصفحة بالعثورعلي بعض من المفقودين. وكمان بتتواصل الصفحة مع المستشفيات والضحايا اللي بيحاولوا يلاقوا أسرهم، وبتعمل الصفحة كرابط بين الفنادق والأسراللي بيوفروا أماكن سكن للناس اللي فقدوا بيوتهم في الانفجار، وكمان بتوصل الصفحة المعالجين الفيزيائيين اللي بيقدموا خدمتهم ببلاش للضحايا. 

أخركلمة: في ظل الظروف اللي بتمر بيها لبنان والأعباء اللي بتتحملها الدولة، المساعدة اللي بيقدمها أهل لبنان من خلال السوشيل ميديا تعد خطوة إيجابية.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin