أزمة أغنية أكرم حسني ومنير: هل الاقتباس بقى الحل الجديد؟

في الأيام اللي فاتت، أكرم حسني والكينج محمد منير أصدروا أغنية “للي” بالتعاون بينهم، والجمهور كان مستني يشوف الكومبو ده هيتحقق ازاي؛ كيمياء الكينج مع أكرم حسني بأسلوبه اللذيذ وأغانيه اللي شوفناها في أعماله الفنية، لكن لما الأغنية نزلت الملحن، محمود المنسي، طالب بوقفها، واتهم أكرم حسني بسرقة لحن أغنيته “ولد الهلالية”، لكن أكرم حسني قال إن اللحن ظهر في أكتر من أغنية، وده وارد.

الاتهام بسرقة اللحن ماكانش الاتهام الوحيد، لإن الشاعر، عادل صبري، وجه اتهامات من أيام لأكرم حسني بإنه سرق بعض مقاطع الأغنية من ديوان شعر أصدره في 2011، وقال إنه هيلجأ للقضاء علشان ياخد حقه. وقال في تصريحات لالعين الإخبارية: “هذا الشطر يعتبر اقتباسًا صريحًا ومباشرًا جدًا من قصيدتي، هذا فضلًا عن اقتباس روح الموال وقافيته وموسيقاه وسياقه بطريقة بها مراوغة والتفاف إلى حد ما”، وقال كمان: “مستحيل اللي يكتب أغنية اسمها (ستو أنا) يكتب واللي فتح باب خراب واجب عليه ردُّه.. طبعًا هو خلاها واللي فتح باب الوجع واجب عليه ردُّه.”

النهارده، تم حذف الأغنية من على يوتيوب بسبب حقوق الملكية، والملحن محمود المنسي قال في تصريحات لـ”الأهرام“: “تواصلت مع شركة في دبي متخصصة بحماية الملكية الفكرية والتي قامت بدورها بالتواصل مع إدارة اليوتيوب وبالفعل أثبت اليوتيوب أن لحن أغنية ” للي” مسروق من أغنيتي، وهو السبب وراء حذفهم للأغنية.”

أكرم حسني رد على الاتهامات بسرقة الكلمات في بوست على صفحته على الفيسبوك، وقال:

دي في مداخلة تليفونية في برنامج “الحكاية” مع الإعلامي عمرو أديب، وقال: “هل تشابه بين 20 بيت في الأغنية يعني أني سارق للأغنية؟” وعلّق على اتهام المطرب الشاب، محمود المنسي، له بسرقة لحن الأغنية: “اللحن ظهر في أكثر من أغنية، وهذا وارد.”

دي مش أول أزمة نشوفها عن اقتباس أعمال فنية، سواء مسموعة أو مرئية، أو حتى رسومات، فهل الاقتباس بقى حاجة طبيعية نستناها ونتقبلها بصدر رحب، والتجديد والاختراعات بقت قليلة؟ ممكن نسأل السؤال بطريقة تانية، هل وصلنا لمرحلة إننا جبنا أخر كل حاجة خلاص وبنعيد تدوير الحاجات ونحط عليها لمستنا، بدل ما نخترع حاجة جديدة من الألف إلى الياء؟

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: حماية الملكية الفكرية وحق الإنسان في المعرفة

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin