صحفي غاني بيطالب بوضع إزازة أبو جبل في متحف الكاف

البطولة خلصت بس لسه الكلام ماخلصش عنها، ولا عن لاعيبة المنتخب اللي أدوا أداء بطولي يستحق الوصول به للنهائيات. وحتى لو ماجبوش الكأس، يكفي روحهم وإصرارهم على الفوز. وهي الكرة كده دايمًا فيها مفاجأت! ومن ضمن اللعيبة اللي الكلام ماخلصش عنها بمجرد انتهاء البطولة هو حارس مرمى مصر أبو جبل، مانقدرش نقول حاجة عن أدائه البطولي طول فترة البطولة، بس اللي خلى الكلام يكتر عليه هو إزازة المياه اللي كان ماسكها في الماتش واللي لما لقاها صحفي غاني بعد الماتش قال دي لازم تتحط في متحف الكاف! طب إيه قصة الإزازة دي؟

لما استضاف عمرو أديب محمد أبو جبل وسأله على سر الإزازة دي، قال إن الفكرة ماجاتش من وحي الفراغ أو من الخيال. لأ ده في فريق وجهاز فني شغال بقيادة المدرب عصام الحضري، بيعملوا بحث عن كل فرقة بنلعب معاها وعن طريقة لعبهم وبيشوطوا من أي مكان. ومين الأفراد المميزين اللي عندهم ومين شاطر في ضربات الجزاء وفين الزاوية اللي بيحب يشوط فيها. يعني الإزازة دي كانت بمثابة كشف مفصل عن كل لاعب من الفريق المنافس! شبه البرشامة اللي كانت بتتعمل في الامتحانات! بس بتعبر عن ذكاء واجتهاد للفريق المصري ومحاولاته إنه يحقق أفضل النتايج. برغم إن ماخدناش البطولة بس يكفينا شرف المحاولة! اللي خلت المصريين يبقوا فرحانين بالأداء أكتر من الفوز بالبطولة!

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: النادي الأهلي هيواجه بالميرايس البرازيلي في نص نهائي كاس العالم للأندية

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin