مسلسل مراكب الموت.. عشرات المفقودين في مأساة جديدة بسواحل تونس

أكتر من ٧٦ شخص اعتبرتهم السلطات مفقودين بعد غرق مركب قدام سواحل تونس، في مسلسل جديد من مراكب الموت ومأساة الهجرة غير الشرعية.

حكاية مأساه جديدة 

المركب المطاطي اللي غرقت كان فيها ١٠٠ شخص وطلعت من مدينة زوارة الليبية، خفر السواحل التونسي قالوا في بيان رسمي إنهم أنقذوا منهم ٢٤ شخص، وعمليات البحث شغالة في الشواطيء اللي قدام محافظة صفاقس.

المركب كان فيها جنسيات مختلفة من أفريقيا وآسيا، وكانوا في رحلة هجرة غير شرعية لأوروبا.

الهجرة غير الشرعية في المنطقة دي 

في الوقت ده بتكتر رحلات الهجرة غير الشرعية في المنطقة دي، من عرب وأفارقة من جنسيات مختلفة عاوزين يروحوا أوروبا، والجمعة اللي فاتت برضه أنقذت السلطات التونسية عشرات المهارجين غير الشرعيين وأنتشلت 3 حثث بعد غرق مركبهم، وكانوا طالعين من ليبيا برضه.

زيادة عدد الضحايا 

في مايو وأبريل اللي فاتوا حصلت حوادث كتير ومات حوالي ٢٤ مهاجر وغرق ٤ مراكب، وتم إنقاذ أكتر من ١٠٠ شخص في مأساة مستمرة.

مأساة غرق المهاجرين غير الشرعيين مستمرة – عن سبوتنيك

الحلم بحياة أفضل عبر إيطاليا 

إيطاليا بتعتبر واحدة من الأهداف الرئيسية والبوابة للدخول والعيش في أوروبا لكتير من الناس اللي جايين من شمال أفريقيا وأفريقيا، واللي بيجازفزا بحياتهم مش بس في البحر، لكن كمان في التعامل مع مهربين خطيرين ومجرمين وعصابات في أفريقيا وليبيا وتونس.

المهاجرين غير الشرعيين بياخدوا طرق صعبة فيها مجازفة، وبيتعاملوا مع تجار بشر على أمل إنهم يوصلوا أوروبا، اللي بيسافروا ليها عن طريق مراكب غير صالحة أصلًا.

السنة اللي فاتت بس غرق حوالي ألف ونص مهاجر من أفريقيا في المتوسط، بحسب المنظمة الدولية للهجرة.

وزير الخارجية خلال لقائه مفوضة الاتحاد الأوروبي – عن الأهرام

اتفاقات ومحاولات للإنقاذ 

في أكتوبر 2018 خدت مصر بالتعاون مع أوروبا محاولات جادة لوقف الهجرة غير الشرعية، بعد ما وقعت مصر اتفاقية مع الاتحاد الأوروبي لمكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب الأشخاص والإتجار بالبشر، الاتفاقية ضمت 7 مشاريع في 15 محافظة بقيمة 60 يورو لمعالجة الأسباب الرئيسية ورا ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وحصلت مصر على إشادات دولية لجهودها في مكافحة الهجرة غير الشرعية، بعد ما أكد مفوض الاتحاد الأوروبي بشئون الهجرة وامواطنة والشئون الداخلية، ديميتريس أفراموبولوس، على الجهود المصرية لوقف الهجرة غير الشرعية.

وشهدت السياسة الخارجية المصرية نشاط مكثف على مدار 7 سنين ركزت فيها على الحفاظ على المصالح الوطنية، وكان العامل الرئيسي في ده تحقيق التوازن والتنوع في علاقاتها مع مختلف دول العالم شرقًا وغربًا، وفتح قنوات للتعاون مبنية على المبادئ السياسة المصرية اللي قايمة على تعزيز السلام والاستقرار في المحيط العربي والإقليمي والدولي، وعدم التدخل في الشئون الداخلية للدول، ودعم مبدأ الاحترام المتبادل وتعزيز التضامن، والتمسك بمبادئ القانون الدولي ودعم دور المنظمات الدولية، وكمان الاهتمام بالبعد الاقتصادي للعلاقات الدولية، والاهتمام بتوحيد القوى العالمية في مواجهة القضايا المختلفة زيّ قضايا الإرهاب، والهجرة غير الشرعة، واللاجئين.

وكانت بداية الجهود المصرية في ملف مكافحة الهجرة غير الشرعية، في يونيو 2016، لما استضفنا في شرم الشيخ الاجتماع الوزاري التاني لمبادرة الاتحاد الأفريقي والقرن الأفريقي، والمؤتمر كان بيتكلم عن الإتجار بالبشر وتهريب المهاجرين. وكمان إطلاق مصر وإيطاليا مبادرة مشتركة لتدريب رجال الشرطة من 22 دولة أفريقية على مكافحة الهجرة غير الشرعية في مارس 2017، وكمان استضافت مصر في نوفمبر من نفس السنة في الأقصر المؤتمر الأول من نوعه، اللي بيضم كل العمليات اللي بتتناول مسار الهجرة بين أفريقيا وأوروبا.

أخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: وزارة الهجرة المصرية عملت صفحة فيسبوك جديدة عشان توصل للشباب المصري اللي عايش برا

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin