قبل عرضه في افتتاح مهرجان الجونة.. كل اللي محتاج تعرفه عن فيلم “الرجل الذي باع ظهره”

بواسطة: محمود سامي.

فيلم “الرجل الذي باع ظهره” للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، اختارته إدارة مهرجان الجونة السينمائي فيلم الافتتاح للدورة الرابعة من المهرجان اللي هتبدأ بكره الجمعة 23 أكتوبر واللي بُتقام في ظروف استثنائية لفيروس كورونا، وبتدور قصة الفيلم عن شاب سوري “سام” هرب للبنان، وبعد كده بتحصله مشاكل علشان يأخد تأشيرة سفر لبلجيكا ليعيش مع حبيبته “عبير”، ويقابل سام الفنان الأمريكي جيفري جودفروي في أحد المعارض ويتفقوا إن جيفري يرسم على ضهر سام وفي المقابل يديله فيزا علشان يسافر لحبيبته لكن الرسمة بتأخد شهرة كبيرة ويدخل مزادات سوق الفن.

وقبل عرضه بكره في افتتاح المهرجان فيه شوية معلومات لازم تبقوا عارفينها عن الفيلم والممثلين اللي شاركوا فيه وهي إن الفيلم شارك في مرحلة التطوير خلال الدورة الثانية لمنطلق الجونة السينمائي، وهو خامس فيلم للمخرجة كوثر بن هنية ككتابة وإخراج، وعُرض لأول مرة عالميًا في قسم آفاق بالدورة الـ 77 لمهرجان فينيسيا السينمائي، وكمان فاز الفيلم في مهرجان فينيسيا بجائزة أديبو كينج للإدماج، إلى جانب إنه تم اختياره كفيلم افتتاحي بمهرجان مونبيلييه الدولي لسينما البحر المتوسط في جنوب فرنسا.

“الرجل الذي باع ظهره” يشارك في بطولته الممثل الكندي من أصل سوري يحيى المهايني، واللي حصل على جائزة أفضل ممثل بمهرجان فينيسيا ضمن قسم “آفاق”، إلى جانب النجمة العالمية مونيكا بيلوتشي اللي بتظهر لأول مرة في السينما العربية، ووافقت مونيكا على المشاركة في الفيلم بعد ما شافت فيلم “على كف عفريت” لكوثر بن هنية في قسم “نظرة ما” بمهرجان كان السينمائي 2017، وصورت مشاهدها في يوليو 2019 في معرض فني في تونس.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: بمناسبة مهرجان الجونة 2020، يلا بينا نفتكر أحلى وأفضل إطلالات الأزواج.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin