في عيد ميلادها: 10 تصريحات مميزة لرجاء الجداوي عن الموضة والجمال والحب

مش بس ممثلة بنحب أدوارها وخفة دمها، لكن أيقونة للجمال والشياكة والموضة والإتيكيت والرقي، لحد دلوقتي لما بنشوفها في لقاءات لبرامج بنتعلم منها، ازاي بتتكلم وازاي بتفكر، رجاء الجداوي دايمًا بتخلينا نحس بشياكة كده واحنا بنتفرج عليها، ملكة مش بس في الجمال، كمان في الثقافة. وعارضة أزياء، وممثلة قدرت تحفر بصمة خاصة بيها في قلوب جمهورها، بنفتقدها وحابين نحتفل بعيد ميلادها ونفتكر تصريحات مهمة ومميزة ليها، عن كل حاجة، الموضة والجمال والفن والثقافة وكمان الحب.

عن: gololy
  • “تحب تسمع الست وهي بتتكلم، تغازل خلايا مخها، مش تغازل شكلها” تصريح مهم قدرت تعبر فيه عن ازاي ملكات الجمال مش بس بيهتموا بشكلهم ولبسهم وطريقتهم، لكن الأهم ثقافتهم وتفكيرهم. بما إنها حصلت على لقب ملكة القطن المصري سنة 1959، فعرفت أهمية الاهتمام بالجوهر الداخلي مش بس بشكل العارضة ولبسها، وقالت التصريح ده في لقاء ليها في برنامج صالون أنوشكا.
عن: pinterest
  • “في فرق بين الجميلة والطعمة واللذيذة، أنا الطعمة اللذيذة”، وهي بتبين إن مقاييس الجمال مختلفة ومش قوانين العالم ماشي عليها واللي يخالفها يبقى قبيح، والفرق بين جمال الشكل وجمال الروح وخفة الدم والطبع. وبتدي لنا جرعة ثقة بالنفس.
عن: هي
  • “أنا كبرت على الشاشة بالتدريج، الناس شافتني من وأنا عندي 14 سنة، لحد دلوقتي، والتجاعيد طلعتلي بالتدريج وأنا حباهم” في التصالح مع النفس ومع الحياة بتغييراتها اللي طبيعي بتبان علينا، رجاء الجداوي بينت قد إيه كانت بتحب الحياة ومتقبلة كل التغييرات، وقد إيه اهتمت بالجوهر الداخلي وإن هو اللي هيفضل، مش البشرة الشدودة ولا الشكل المثالي.
  • “في إيدينا إننا نرجع لأخلاق زمان، لكلمة من فضلك، متشكر، عن إذنك، لو سمحت، حضرتك، أنا آسف”. في كلامها عن الحاجات اللطيفة اللي كانت موجودة زمان ودلوقتي ابتدت تختفي، والسلوكيات الراقية والذوق، اللي نفسنا نلاقيها موجودة بيننا دايمًا، وللأسف حاجات بسيطة زيّ الكلمات دي اللي تعتبر أبسط قواعد الذوق، بقينا نفتقدها في معاملاتنا.
  • “قعدت سنة أتعلم ازاي أطلع السلم، ازاي أنزل، ازاي أقعد” بأساسيات الإتيكيت في أبسط السلوكيات اللي بنعملها يوميًا، رجاء الجداوي اتعلمت كل اللي يخص الجمال والشياكة والذوق حتى في طريقة الطلوع والنزول على السلم، والقعدة على الكرسي بطريقة معينة.
عن: هي
  • “الجيل ده جيل الكمبيوتر أذكى من الجيل اللي فات، عندهم ثقة في نفسهم وبيحققوا ذاتهم” في الكلام عن الحب والجواز وتحقيق الذات والشغل، رجاء قالت في مقارنة بسيطة بين الجيل الحالي والجيل اللي فات، إن الجيل ده خصوصًا البنات بتهتم بتحقيق ذاتها قبل العلاقات العاطفية، وده بيخليهم قادرين يشيلوا مسئولية ويعتمدوا على نفسهم بشكل أكبر وأذكى من الأجيال اللي فاتت.
  • “أنا ابتديت في جوازي بـ 25 قرش” وسط الحديث عن الجواز والمبالغة في الطلبات سواء من العرسان أو الأهل، وإن الطبيعي إن الشباب يبتدوا حياتهم مع بعض بحاجات بسيطة ويكبروا سوا، رجاء بتحكي حكاية لطيفة عن بداية جوازها، اللي استمر لمدة 46 سنة.
  • “أنا في العادي بحب بعقلي مش بقلبي، وحبي لحسن مختار بدأ بعد الجواز واستمر 46 سنة” رقم كبير ومعادلة صعبة قدرت تحققها رجاء مع زوجها بالحب والتفاهم والاحترام، وبتحكي ازاي اتقابلوا بصدفة لطيفة واتجوزوا في أسبوع.
  • “في حاجات في الحياة تفرملك من الغرور، وهي إنك تفتكر اللحظات الصعبة وتقول إن مفيش حاجة مضمونة في الحياة” حكمة بسيطة قالتها وهي بتفتكر بداياتها وتفوقها رغم صعوبة ظروف الحياة في أسرتها.
  • “المهم تفضل روحك شابة، وقلبك أخضر، ويفضل الجوهر بتاعك بيقول أنا شاب بحب الدنيا وبحب الناس وبحب أسعد البشر” في ردها على سؤال في لقاء إذاعي اتسألت فيه عن سنها وهي بتوضح إن السن والرقم ده مايهمش حد لكن الأهم يفضل الإنسان شاب من جواه.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: معانا رغم وفاتها.. رجاء الجداوي بتطل علينا من جديد بأعمال فنية

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin