راقص الباليه المصري أحمد يحيي وزوجته هيشاركوا في عرض عالمي بإيطاليا

رقص الباليه بُيعتبر إلى حد ما مقتصر بس على البنات في الوطن العربي، وبالذات في مصر، وأي رجل بيفكر يدخل المجال ده، في كتير من الأوقات بيتبصله بنظرة قليلة، لإن في اعتقاد مترسخ عند الكتير إن رقص الباليه “نسائي”.. ولإن مجتمعتنا الشرقية ساعات بتفرض أحكام قاسية على أي رجل بيكسر التقاليد الرجالية اللي متعارف عليها، مش بنلاقي كتير من الرجالة مستعدين إنهم يكسروا “التابو” ده ويظهروا شغفهم للعالم.

ولكن جيه راقص الباليه المصري أحمد يحيي على ساحة الباليه من زمان، ومش بس قدر يتحدى النمطية، ده كمان قدر يحقق نجاحات دولية وعالمية، وتم اختياره هو وزوجته البالرينا أنيا للمشاركة في حفلة Domenico Modugno في دورته السابعة بإيطاليا من يوم 15 لـ 17 يناير، واللي من المقرر بثها عبر مواقع التواصل الاجتماعي السنادي كإجراء وقائي بسبب فيروس كورونا.

وقدم أحمد عروض كتير في دار الأوبرا المصرية كان فيها البطل الرئيسي زيّ عرض Romeo and Juliet, The Swan Lake، و Hamlet، مع زوجته ورفيقته في الرقص اللي بتشاركه في معظم عروضه، وقام الثنائي الجميل ببناء مدرسة لتعليم رقص البالية باسم Premier Ballet Academy سنة 2016.

وجنب الرقص هو كمان بيعرف يمثل، واكتشف المخرج الراحل الكبير يوسف شاهين موهبته لما كان بيحضرله أحد العروض، وبالفعل حصل على دور البطولة في “إسكندرية نيويورك” سنة 2004، والعرض الإيطالي اللي هيشارك فيه أحمد، هي مسابقة بتتعمل كل سنة، وبتدي الفرصة للراقصين المشتركين إنهم يتعرفوا على رواد رقص الباليه والمعلمين المحترفين وكمان المخرجين، وبتدي فرص منح دراسية، وكمان فرصة للراقصين للمشتركين إنهم يظهروا مواهبهم قدام ملايين من الناس حول العالم.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: “ذكريات الكرنك: احتفالية دار الأوبرا المصرية لتكريم الفنان محمود رضا“.

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin