بمساعدات طبية ودعم نفسي: بعثة الهلال الأحمر المصري في نقط إغاثة على حدود أوكرانيا

لإنقاذ ودعم العالقين على الحدود الأوكرانية مع دول الجوار، الهلال الأحمر المصري افتتح نقط إغاثة على الحدود الأوكرانية، بتقدم الدعم بأمان وإغاثة بدون تمييز زي ما بيقول شعارهم. بعثة الهلال الأحمر المصري موجودة في نقط ومراكز إغاثية على حدود أوكرانيا مع رومانيا وبولندا والمجر.

مش بس لتيسير عودة المصريين في أوكرانيا لوطنهم، بعثة الهلال الأحمر المصري بتقدم الدعم بأشكال كتير بدون النظر للجنسية، وهدفها تقديم المساعدات الطبية ووجبات وكمان الدعم النفسي على إيد متخصصين في الطب النفسي، علشان يتم إنقاذ أكبر عدد من العالقين ويتعالجوا من اللي بيعيشوه من دمار وآلام الحرب.

المهام والأدوار اللي بتقوم بها البعثة في نقط الإغاثة بتختلف من الإغاثة والإسعاف، لحد تيسير انتقالات القادمين من أوكرانيا، وكمان بيشتغلوا إنهم يكونوا حلقة الوصل مع السفارة المصرية في استخراج أوراق ثبوتية، وده ساهم بشكل كبير في رجوع كتير من المصريين المغتربين في أوكرانيا لحضن أهلهم.

رامي، الناظر المدير التنفيذي للهلال الأحمر المصري، صرح بإن البعثة في المرحلة الأولى تمكنت من الوصول للمصريين في أوكرانيا واتعاملت مع 2000 بلاغ بالتوجيه والإرشاد، وفي المرحلة التانية تم إرسال فرق إغاثية لرومانيا وبولندا وكانت مهمتهم الوصول للحدود مع أوكرانيا لمساعدة المصريين والعرب.

ووفقاً لبيان وزارة التضامن الاجتماعي، استجابة الهلال الأحمر المصري للأزمة كانت بالتنسيق مع جمعيات الصليب الأحمر في أوكرانيا وبولندا والمجر ورومانيا، غير التنسيق مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال في أوروبا.

تم إنشاء الهلال الأحمر المصري في سنة 1912، وبيرتكز عمل المنظمة على الجهود التطوعية والاجتماعية لدعم المجتمع، خصوصاً الفئات المحتاجة أكتر، ده غير تقديم الإغاثات في الكوارث والحالات اللي بتحتاج مساعدة إنسانية عاجلة.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: إسلام العشيري: بطولة شاب مصري أنقذ طفلين من دمار الحرب في أوكرانيا

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin