ببروتوكول: الإمارات تعلن عودة خيم الإفطار في رمضان السنة دي

الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات أعلنت عن عودة نشاط خيم إفطار الصائمين في رمضان، وأعلنت عن البروتوكول المتبع اللي هيتم تنفيذه السنة دي، بإجراءات احترازية تتماشى مع استراتيجية الدولة للمحافظة على صحة وسلامة المجتمع من فيروس كورونا، مع استمرار الأنشطة المختلفة في الدولة لعودة الحياة الطبيعية تدريجياً.

البروتوكول بيتضمن أخذ التصاريح المسبقة لإقامة خيم إفطار صائم، واللي بتصدرها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، واللجان والفرق المحلية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في كل إمارة ليها صلاحية الموافقة على إقامة الخيم وتخصيص الأعداد المسموح بيها للخيمة الواحدة، وكمان تحديد أماكن الخيم بالتنسيق مع الهلال الأحمر.

عن: aleqt

وضمن البروتوكول، ضرورة تصميم الخيم يشمل المظلة المفتوحة من كل الجهات، أو مكيفة، علشان ارتفاع درجة الحرارة، ده غير ضرورة توفير كل أنظمة السلامة والوقاية المطلوبة. الطاقة الاستيعابية لخيم إفطار صائم بتحددها اللجان والفرق المحلية لكل إمارة، بشرط الالتزام بتطبيق التباعد الجسدي بمسافة متر واحد بين الأشخاص، مع ضمان توفير حراس أمن أو متطوعين لتنظيم عملية الدخول والخروج، وتوفير ملصقات للمداخل والمخارج، وتجنب المصافحة بالأيدي والاكتفاء بالتحية والسلام عن بعد.

فتح الخيم هيتم قبل ساعتين من ميعاد الإفطار لتجنب الزحمة، مع إلزامية تطبيق نظام المرور الأخضر حسب كل إمارة عند دخول الخيم، وتوفير الكمامات وأدوات التعقيم في الخيم، وتوجيه الأشخاص بالالتزام بكل الإجراءات الاحترازية والوقائية زيّ لبس الكمامات والتباعد الجسدي وتعقيم الإيدين بشكل مستمر. وعلى الموائد، هيتم استخدام مفارش المائدة ذات الاستخدام الواحد، وهيتم الالتزام بمسافة متر واحد بين الأشخاص عند الجلوس على المائدة واستخدام الأطباق والأكواب والملاعق ذات الاستخدام الواحد لكل فرد.

الإجراءات دي هتساعد في رجوع أجواء وبهجة وخير رمضان، مع المحافظة على سلامة وصحة المواطنين بقدر الإمكان ومنع انتشار فيروس كورونا، في الوقت اللي فيه دول كتير بتنفذ خطة التعايش مع الفيروس ورجوع الأنشطة المختلفة بعد توقف سنين اتسببت فيه الجائحة.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: إلغاء تصاريح الصلاة والتباعد الجسدي: السعودية ترفع معظم قيود فيروس كورونا

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin