المسرح المصري في أزمة ومحتاج لكتير من الدعم.. إيه هي الأزمة وازاي ممكن تتحل؟

بواسطة: ساره علي

المسرح هو أبو الفنون، قادر يجمع بين عناصر فنية كتيرة. كمان هو طريقة للتعبير بحرية وإبداع وتوجيه الرسائل المجتمعية. المسرح من الفنون اللي بتأثر على الجمهور بشكل كبير. ووجود الممثلين على خشبة المسرح مع الجمهور في نفس المكان ده بيخلق تفاعل وثقة وبيسيب انطباع وتأثير كبير. وعلى الرغم من كل ده ومع وجود فرق ناشئة مليانة بالموهوبين، هل المسرح المصري بيعيش أزمة؟ للأسف أه.

ليه المسرح المصري في أزمة، وازاي الدولة ممكن تساعد؟

المسرح من الفنون المهمة جدًا اللي ليها رسالتها اللي بتأثر على الجمهور بشكل كبير. وعلى الرغم من أهميته، لكن المسرح المصري دلوقتي بيمر بأزمة. الفن بيحتاج دعم وده اللي المسرح مش لاقيه. الدعم الثقافي والمادي مهم جدًا وده مش موجود بالشكل الكافي. المسرح مش بس ممثلين لكن كمان ديكورات، من خشبة مسرح للإضاءة للموسيقى للملابس للميك أب وغيره. وطبعًا كل ده بيحتاج لتمويل مادي علشان تقدر تعرض مسرحية بشكل مبدع وتقدر تنافس بيها باقي المسارح.

ثقافيًا ممكن تكون البداية من اهتمام دار الثقافة بمسارح الجامعة والفرق الناشئة اللي مليانة بالموهوبين. مثلًا من ضمن فرق الجامعات اللي لحد دلوقتي بتحاول إنها تكون ما بين الصفوف حتى لو كان الدعم المادي داخلي ما بينهم، فرقة أتيليه اللي خرجت لنا فنانين مميزين جدًا زيّ ماجد الكدواني وبيومي فؤاد، ومن الجيل الجديد أسماء أبو اليزيد. وغيرهم من الفرق اللي قادرين يعملوا عروض حية ومختلفة.

ثقافة إنك تروح تحضر مسرح مش موجودة عند ناس كتير، علشان كده المسرح محتاج لمواسم مخطط ليها علشان الجمهور يعرف أكتر عن ثقافة المسرح وده كمان بيخلق نوع من الثقة والتفاعل بين الجمهور والمسرحيين. ده غير إنك بتكون جمهور حقيقي للمسرح.

الدعم المادي له تأثير كبير أوي في استمرار المسرح، وجملة “المسرح مابيأكلش عيش” معروفة جدًا ما بين المسرحيين اللي يأسوا بعد ما كان المسرح كل حياتهم.

دور الدولة مهم جدًا في دعم الفن، والمسرح من أشد الفنون اللي محتاجة للدعم، فالفن المسرحي لا يقل عن أي فن من الفنون. ولو رجعنا شوية لورا هنلاقي إن أغلب الممثلين اللي بيبهرونا في أدائهم بالسينما كان أساسهم المسرح. الناس اللي بتشتغل في المسرح وبيحبوه عارفين كويس أوي أهميته. فدايمًا المسرحيين بيقولوا احنا بنتنفس مسرح.

فرق المسارح للأسف أجورهم قليلة جدًا، علشان كده أغلبهم بيقرر إنه يكون مجرد هواية بس مش جزء من حياته العملية وده بيضيع مواهب كتير للأسف. ومع كل المشاكل دي، المسرح المصري محتاج للتفكير في المهنة بجدية. وممكن ده يحصل بأشكال كتير زيّ اهتمام الدولة بالمعهد العالي للفنون المسرحية، والاهتمام بالمخرجين المسرحيين الصغار والكبار واعطائهم الفرص، والاهتمام بمسارح الدولة اللي أغلبها معرض إنه يقفل بسبب الإهمال أو غياب الجمهور والأنشطة، والاهتمام بالفرق الناشئة.

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة: تطور يستحق التقدير: ملفات وقضايا مختلفة تُناقش في الأعمال الفنية والذوق العام يتغير

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin