الصحافة اليونانية: طرد عمرو وردة من تدريبات نادي باوك بسبب السلوك المُخِل

يوم التلات 13 يوليو تم طرد عمرو وردة من تدريبات فريق باوك اليوناني بقرار من مدرب الفريق رازافان لوشيسكو بسبب سلوكيات مخلة بتحصل بشكل متكرر من اللاعب المصري صاحب السمعة السيئة.

التقارير اليونانية بتقول إن عمرو وردة ماكملش التدريب مع فرق باوك أوف سي يوم التلات بسبب مخالفات أخلاقية ارتكبها اللاعب المصري.

ولقينا في الصحف اليونانية إن مدير الفريق رازافان لوشيسكو قاطع التدريب يوم التلات وأصر على طرد عمرو وردة وقال إنه مش هيقدر يتغاضى عن التصرفات المشينة اللي اللاعب المصري بيكررها طول الوقت.

صحيفة Greek news outlet gazzetta قالت إن لوشيسكو وصل بيه الأمر إنه كان عايز يطرد وردة من الفريق خالص وقال حرفيًا “أنا مش قادر أتحمل تصرفات وردة”.

ودي مش أول مشكلة بين وردة والمدرب الروماني اللي طرده قبل كده من الفريق في قرارات تأديبية.

لحد دلوقتي مش عارفين إيه اللي عمله وردة بالظبط علشان يوصل لوشيسكو للقرار ده ومش عارفين إذا كان وردة هيتعاقب لفترة أطول ولا هيرجع التدريب مرة تانية.

عمرو وردة: تاريخ طويل من الفضائح الجنسية وأكتر

تاريخ عمرو وردة مرتبط في الأذهان بلعب الكرة وفضائح التحرش الجنسي والاعتذارات الكاذبة اللي بتيجي معاها تصريحات مستفزة تبين درجة عالية من اللامسئولية والغباء.

من سنة 2013، ومن وقت ما كان بيلعب مع المنتخب المصري ونادي فولوس اليوناني وهو بتطارده اتهامات الإساءات الجنسية سواء في تونس أو في البرتغال أو في اليونان.

اقتحام غرفة فتاة فرنسية في تونس ومحاولة التعدي عليها

خلال سنة 2013، لما كان وردة بيلعب مع منتخب الشباب التونسي، اقتحم غرفة فندق على بنت تونسية معاها الجنسية الفرنسية والبنت طلبتله الأمن وتم طرده من منتخب تونس للشباب.

التحرش بزوجات زملائه من اللاعبين في نادي فيرينيسي البرتغالي 

بعد طرده من منتخب الشباب التونسي في 2013، ماستغلش وردة الحادثة علشان يعيد صياغة أفكاره ويتجنب الأفعال المشينة اللي بتؤذيه وبتؤذينا وبتدمر ضحاياه، بالعكس استمر في الأفعال المخلة والمرة دي اتطرد بسبب اتهامات من زوجات اللاعبين في نادي فيرينيسي البرتغالي إنه بيتحرش بيهم.

طرد عمرو وردة من المنتخب المصري خلال أمم أفريقيا

في 2019 كانت فضيحة أربعة من اللاعبين في المنتخب المصري بتهمة التحرش بعارضة الأزياء المصرية ميرهان واللعيبة هما عمرو وردة وأحمد كوكا وأيمن أشرف وحمدي الونش.

من خلال الستوريز رفعت ميرهان سكرين شوتز للعيبة المصريين الأربعة وهما بيبعتوا لها على الرسائل الخاصة وقالت إن ده تحرش واضح وإنها حاسة إن اللي بيحصل مش صدفة وإنه في رهان ما بينهم عن مين هيعرف يوصل لها الأول خصوصًا إن واحد منهم داخل يقولها “أنا هجيب رقمك وأنت مش عارفة أنا مين؟ وماينفعش حد يطنشني”. وقالت إن وردة قال لها كذا مرة “تعالي معايا هاخدك اليونان”.

والجدير بالذكر هنا إن إدارة المنتخب المصري تجاهلت الموضوع وطلعت بتصريح إنهم مش هياخدوا أي موقف وهيركزوا على تدريب اللعيبة المتحرشين وإنهم مش هيعكروا صفوا حياتهم.

ولما الأصوات عليت على السوشيال ميديا وطالبت بعقاب المتحرشين فإنتهي الأمر بمنتخب مصر بطرد عمرو وردة، بس رجعوا تاني وضموه لصفوف اللعيبة في أخر مباراة بعد تدخل لعيبة كبار زيّ محمد صلاح وأحمد المحمدي.

وردة بيكمل مسيرة الخزي في 2020

في بداية 2020 أصدر نادي لاريسا اليوناني قرار بيان بإنهاء مسيرة وردة مع النادي، واللي كان قرار مفاجيء وصادم للجمهور، والنادي ماصرحش إيه الأسباب لكن قال إن القرار كان قرار تأديبي.

تزامن القرار ده مع قرار النادي اليوناني وبعد كده ظهرت تقارير صحفية يونانية بتقول إن قرار الطرد من النادي كانت بسبب وقائع تحرش جنسي جديدة.

طبعًا في حوادث تحرش تانية كتير في حياة عمرو وردة، منها الصحفيات وعارضات الأزياء اللي نعرف عنهم واللي مانعرفش عنهم. لما ده عدد البنات اللي عندهم القوة والمصادر اللي تدعمهم وخلتهم يتشجعوا ويتكلموا عن عمرو وردة. تخيل كم بنت مغمورين أساء ليهم جنسيًا وماعرفوش يتكلموا. كم بنت دعم محمد صلاح والمحمدي للمتحرش ده ساعده في إنه يهتك عرضهم؟

آخر كلمة: ماتفوتوش قراءة.. إزاي تسامحنا مع عمرو وردة كان لاعتذار كاذب!

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin