الأدوار الصغيرة في الأفلام: هل مهم الحجم، ولا مدى أهمية وتأثير الدور على الجمهور؟

من المباديء الخاطئة اللي مترسخة عند البعض، هو فكرة إن حجم الدور بيعادل حجم الفنان ومكانته، بمعنى إن كل ما كبر دور الفنان في الفيلم، كل ما كان عنده المساحة إنه يدي أكتر ويظهر موهبته بشكل أفضل، وده مش بالضرورة يكون حقيقي. وأيّ فنان ناجح لما بيجيلوا أدوار أصغر، بينتابوا شعور بالإحباط والحسرة على تاريخة الفني وبيشوف إن قبوله للأدوار من النوع ده هينتقص من رصيده وفي بعض الأحيان بيشوفها إهانة لقيمته الفنية.. بس هل ده حقيقي؟

دور خالد الصاوي في الباشا تلميذ

في لقاء تلفزيوني عمله الفنان خالد الصاوي الأسبوع ده، اتكلم عن الموضوع وعن تجربته مع الأدوار الصغيرة في الأفلام، وقد إيه هو كان حزين وقت ما اتعرض عليه دوره في فيلم “الباشا تلميذ” وإنه حرفيًا بكى وهو بيقبل العمل لأنه “صعبت عليه نفسه” إنه بعد ما كان قدم أدوار كبيرة وتقدم فنيًا بأعماله، حس إنه هيرجع كذا خطوة للوراء بقبوله لدور بالحجم ده.

وكمل الصاوي إنه إتفاجيء بعد عرض الفيلم بوقوع الجمهور في حب شخصية نائب رئيس الجامعة الساخرة، واللي لحد لنهارده الكل بيستخدم القفشات بتاعته في الكلام و”إحنا أسرة مع بعضينا” هي من أهم الكوميكس والميمز اللي كلنا بنستخدمها لحد دلوقتي. وعرف من ساعتها خالد إن عُمر ما دور صغير بيأذي مسيرة الفنان أو ينتقس من شأنه، بالعكس! هو اللي بيضيف كتير للدور وللعمل بأكمله. حد فينا يقدر يتخيل فيلم الباشا تلميذ من غير دور خالد الصاوي؟ مش عايزين نتخيل حتى!

دور ماجد الكدواني في فيلم هيبتا ومسلسل تحت السيطرة

فيلم هيبتا اللي عمل ضجة متتنسيش وقت عرضه، كان بطولة جماعية، وظهر ماجد الكدواني في مشاهد مش كبيرة في الفيلم، بس هل حد فينا حس بكده؟ بالنسبه لينا هيبتا يعني ماجد الكدواني وهو بيدي المحاضرة الأخيرة، واللي في أثنائها بتتحكي كل أحداث الفيلم. وفي مسلسل “تحت السيطرة”، ظهر ماجد حرفيًا في مشهد واحد وفي آخر حلقة بس من المسلسل، وبالرغم من ده، دوره عمل ضجة وقتها على السوشيال ميديا والكل اتكلم عن عبقريته وإتقانه الرائع للدور اللي أضاف كتير للمسلسل.

في أدوار عبقرية ثانية كتيرعملوها أهم وأكبر الفنانين، وكانت بتبقى علامة فارقة في تاريخهم وبتشير لسمو الفنان اللي بيحترم قيمة الرسالة اللي بيوصلها العمل، حتى لو كانت بجملة واحدة. فقبول أدوار صغيرة إن دلت على شيء، فبتدل على نضج ووعيّ الممثل، لأن كتير من الأحيان الأدوار الصغيرة هي اللي بتسيب العلامة الأكبر عند الجمهور.. لما تتعمل بإتقان.

آخر كلمة: هل بتتفقوا معانا في الرأي ده؟ وإيه أقرب الأدوار الصغيرة لقلوبكم؟ قولولنا رأيكم في التعليقات..

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin