بنات عيلة شيحة “Sisters Goals” لناس كتير.. اعرفوا ليه؟

أول حاجة بتيجي في بالنا وقت لما نشوف صور لبنات عيلة شيحة، هي مصطلح الـ “Sisters Squad” أو الـ “Sisters Goals”، لأنهم من أول ما ظهروا على الميديا وهما عاملين جو حلو بروحهم وشخصياتهم الحلوة، حبيناهم مع بعض وحبينا الدعم والمساندة اللي بيقدموها لبعض في كل أزمة، والترابط العائلي اللي مابينهم.

هما مش مجرد أربع أخوات معروفين في الوسط وخلاص، كل واحدة منهم شقت طريقها في البداية بعيد عن التانية وكل واحدة ليها موهبة بتميزها عن أخواتها، يعني أول ظهور لـ “مايا شيحة” كان في فيلم “أسرار البنات”، وحققت نجاح كبير وقتها، وبرغم كده قررت تحترف مجال تاني مختلف تمامًا عن التمثيل وهو مجال الـ PR وريادة الأعمال، وبقى عندها براند خاص بيها اسمه “SCENTI”.

أما “رشا شيحة” بقى، فهي قررت تبعد عن التمثيل مع إنها خاضت التجربة قبل كدة في فيديو كليب مع “هاني شاكر” والناس كلها حبته، بس قررت تاخد كارير تاني في حياتها، بس ده ممنعهاش إنها تظهر حبها للفن والتمثيل وتظهر في كل الفعاليات المتعلقة بالسينما وتشبع شغفها اللي اتولدت بيه.

نيجي لـ “هنا شيحة” اللي عملت بصمة في الدراما المصرية، وأظهرت قدرتها التمثيلية على تقمص أي شخصية بتلعبها، خصوصًا دورها في مسلسل “العهد” ومسلسل “السبع وصايا”، ده غير روحها الحلوة وقلبها اللي زي الطفل اللي بتظهر بيه في أي لقاء.

وأخيرًا بقى “حلا شيحة”، اللي بتمتلك موهبة استثنائية عالية، خلت فاكرينها رغم غيابها الطويل، كفاية دورها في فيلم “السلم والتعبان” واللي يعتبر علامة مميزة في السينما المصرية، واللي حافظين حواره كله لحد دلوقتي ولسه بنسمع أغاني الفيلم وبتعيشنا في حالة متتوصفش، “حلا شيحة” لو كانت عملت الفيلم ده بس في تاريخها كله كنا هنبقى برضو ممتنين ليها.

أزمات كتير مرت في حياة عيلة شيحة، بس كنا دايمًا بنشوف كمية حب ودعم بيقدموا لبعضهم متتوصفش، وده اللي يمكن محتاجينه في علاقات الأخوات النهار ده، علاقات مفهاش مصلحة، أخوات بيتقبلوا بعضهم تحت أي ظرف وبيحبوا العيوب اللي في بعض قبل أي مميزات، كل علاقة جوا العيلة دي استثنائية من أول الأب أحمد شيحة اللي ربى بناته على الاستقلالية والحرية لحد أصغر حد عندهم، ولإنهم اتربوا تربية استثنائية طلعوا أشخاص استثنائيين نحب نشوفهم كل وقت.

أخر كلمة: بنتمنى كل الحظ والتوفيق لعيلة شيحة اللي دخلوا السعادة والفرح على قلوبنا

تعليقات
Loading...
Tweet
Share
Share
Pin